Accessibility links

المجلس العسكري يؤكد عدم تهاونه في مواجهة أي تجاوزات


المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية

المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية

أكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مصر في بيان له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحت عنوان "العبور الثاني في تاريخ مصر" أنه لن يتهاون في مواجهة أي تجاوزات خلال انتخابات الرئاسة المقبلة وأنه سيواجه أي خروج عن الشرعية بمنتهى الحزم.

وأضاف المجلس أنه يقف على مسافة واحدة من مرشحي جولة الإعادة، مشددا على أنه سيضمن نزاهة العملية الانتخابية مهما حاول من وصفهم بالمشككين في حياديته.

هذا وقام الجيش بتوزيع بيانات بميدان التحرير لحث المواطنين على المشاركة في الانتخابات الرئاسية.

وقال المجلس إن حرية الاختيار أحد مكاسب ثورة يناير وأن ما من أحد سيفرض على الشعب رأيه أو وصايته.

في السياق ذاته، تعقد لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان اليوم الأربعاء مؤتمرا صحافيا لاستعراض الأوضاع المتعلقة بالعملية الانتخابية، وإعلان نتيجة تصويت المصريين في الخارج في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية.

وأوضحت صحيفة الأهرام المصرية في عددها الصادر اليوم أن لجنة انتخابات الرئاسة ستعلن قرارها النهائي بشأن إجراء جولة الإعادة والتي من المقرر أن تجري يومي السبت والأحد المقبلين، في ضوء قرار المحكمة الدستورية العليا غدا الخميس والذي سيحدد مدى دستورية قانون العزل وتطبيقه بحق المرشح الرئاسي أحمد شفيق.

يذكر أن النتائج الأولية لتصويت الناخبين في الخارج أظهرت تبادل مرسي وشفيق المراكز الأولى في عدد من الدول، غير أن مرشح حزب الحرية والعدالة تفوق على المرشح المستقل في إجمالي عدد الأصوات.

لكن بعض المحللين السياسيين يرون أن تلك النتيجة قد لا تعبر بالضرورة عن اتجاهات التصويت في جولة الإعادة.

هذا وقد تبادل مرشحا الرئاسة محمد مرسي وأحمد شفيق الهجمات عبر وسائل الإعلام مما يزيد من حدة التوتر وسخونة الانتخابات خاصة في ظل الجدل المحتدم حول مدى دستورية قانون العزل السياسي.
XS
SM
MD
LG