Accessibility links

logo-print

تعاون نادر بين واشنطن وبكين لتفكيك شبكة دولية لتهريب الأسلحة


رجال أمن صينيون أمام أسلحة مضبوطة

رجال أمن صينيون أمام أسلحة مضبوطة

أعلنت الصين والولايات المتحدة يوم الثلاثاء عن اعتقال 25 شخصا وتفكيك شبكة دولية لتهريب الأسلحة، في مثال نادر على التعاون الثنائي في المجال الأمني.

وجاءت عمليات الاعتقال إثر تحقيق بدأ قبل عشرة أشهر بعد ضبط طرد في أغسطس/آب من العام الماضي يحتوي على بنادق وسلاح أبيض في مطار شنغهاي الدولي، كما أفاد بيان لوزارة الأمن العام الصينية.

وقامت السلطات باعتقال مرسل الطرد من نيويورك حيث أظهرت التحقيقات أن صينيا في الخامسة والعشرين من عمره ويقيم منذ عام 2009 في الولايات المتحدة قد بعث بأسلحة نارية إلى زبائن له في الصين.

وبحسب الوزارة الصينية فقد بلغ حجم المضبوطات في الصين، التي تحظر حيازة الأسلحة النارية الفردية، 93 سلاحا ناريا وأكثر من 50 ألف خرطوشة وعدد كبير من مكونات الأسلحة.

ومن ناحيتها أعلنت السفارة الأميركية في بكين أن نجاح العملية المشتركة "إشارة تفاؤل من شأنها أن تؤدي إلى مزيد من التعاون على صعيد أجهزة الأمن".

وقال محققون أميركيون إن قائمة المشتبه بهم تضم عضوا في الحرس الوطني الأميركي تم اعتقاله بينما كان يحضر لإرسال 12 قطعة سلاح أبيض إلى الصين.

XS
SM
MD
LG