Accessibility links

الأمم المتحدة: النظام السوري استخدم الأطفال كدروع بشرية


 صورة مأخوذة من شريط مصور بث على موقع يوتيوب تظهر دخان يتصاعد من أحد المباني في حمص

صورة مأخوذة من شريط مصور بث على موقع يوتيوب تظهر دخان يتصاعد من أحد المباني في حمص

أعلنت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالأطفال خلال النزاعات المسلحة أن النظام السوري عذب أطفالا وأعدم آخرين، كما استخدم الأطفال وبعضهم لم يتجاوز الثامنة، كدروع بشرية خلال قيام قواته والميلشيات المعروفة بالشبيحة، باجتياح عدد من القرى.

تأتي تصريحات المتحدثة قبل صدور تقرير من الأمم المتحدة حول أطفال سورية حيث تقول منظمات ناشطة غير حكومية إن الأزمة التي يشهدها هذا البلد من 15 شهرا، أسفرت عن مقتل نحو 1200 طفل.

تواصل العمليات العسكرية


من ناحية أخرى، واصلت القوات النظامية السورية اليوم الثلاثاء عملياتها العسكرية في الحفة بمحافظة اللاذقية لليوم الثامن على التوالي وفق ناشطين.

وحذر المتحدث باسم لجان اتحاد تنسيقيات الثورة السورية بالمدينة ثائر الحجي في مقابلة مع "راديو سوا" من تفاقم الوضع الإنساني في المدينة بسبب عمليات القوات الحكومية والتي قال إنها تسعى للقضاء على المقاومة في المدينة لقربها من القرداحة مسقط رأس الرئيس السوري بشار الأسد.

كما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بارتفاع حصيلة القتلى في دير الزور خلال عمليات القوات الحكومية في الساعات الأولى من اليوم الثلاثاء.

على صعيد المواقف الدولية، شدد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون على أهمية تمكين بعثة المراقبين الدوليين من الدخول إلى مدينة الحفة الواقعة في محافظة اللاذقية الساحلية في أعقاب تصاعد أعداد القتلى المدنيين والعسكريين بسبب دخول العمليات العسكرية الحكومية يومها السابع في المدينة.

وقال بان في بيان له إن عمليات مكثفة قامت بها القوات الحكومية في مدينة حمص وأن مروحيات قصفت مدنا أخرى مما أدى إلى سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين.

مجازر أخرى
وفي واشنطن، أعربت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند عن قلق واشنطن من الأنباء التي تشير إلى أن نظام الأسد يخطط لارتكاب مجازر أخرى في سورية.

وقالت نولاند إن عدم نجاح المراقبين الدوليين في الوصول إلى الحفة يعد خرقا آخر لالتزام نظام الأسد بالتعاون مع بعثة المراقبين الدوليين داخل سورية.

دعوة للاحتجاج

هذا وقد دعا المجلس الوطني السوري في بيان له اليوم الثلاثاء السوريين كافة للتظاهر أمام السفارات الروسية في كل العالم غدا الأربعاء للاحتجاج على مواقف موسكو من الأزمة السورية.

وقال المجلس إن الخطوة تهدف إلى التعبير عن الغضب الشديد من الموقف الروسي الرسمي الذي يؤيد أعمال القتل التي يرتكبها النظام في سورية ويقدم الحماية الدولية والغطاء السياسي له للاستمرار في قمع الشعب السوري.

كما دعا المجلس كافة السوريين إلى الانضمام إلى الثورة.

هذا وأعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن باريس قدمت دعوة لرئيس المجلس الوطني السوري الجديد عبد الباسط سيدا لحضور اجتماع أصدقاء سورية الذي تستضيفه فرنسا في السادس من يوليو المقبل.

كما أعلنت فرنسا أنها تدرس موقفها من دعوة روسيا للمؤتمر الدولي لحل الأزمة السورية بعد أن سبق وأعلنت باريس أنها ترفض مشاركة إيران في المؤتمر.

هجوم سوري على العربي


على صعيد المواقف، هاجمت صحيفة الثورة السورية الصادرة اليوم الثلاثاء أمين عام الجامعة العربية نبيل العربي، قائلة إن الأخير حوّل الجامعة العربية إلى منصة لدول الخليج لمهاجمة سورية.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها اليوم إن جدول أعمال الجامعة العربية خلال عهد العربي لم يعد يحتوي إلا على الأزمة السورية بعد أن وضع القضية الفلسطينية جانباً حسب تعبير الصحيفة.

من جانبها، انتقدت صحيفة البعث تعيين جيفيري فيلتمان مسؤولا عن الشؤون السياسية في الأمم المتحدة، قائلة إنه زار بيروت أكثر من مرة لحض قوى الرابع عشر من آذار على دعم من وصفهم بالإرهابيين في سورية بالمال والسلاح.

في سياق التحركات، أفادت مصادر دبلوماسية أن نبيل العربي أمين عام الجامعة العربية سيزور روسيا خلال الأيام القليلة المقبلة لإجراء مباحثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول الأزمة السورية.

وأفاد موقع الأهرام الالكتروني بأن الزيارة تهدف إلى الوقوف على موقف موسكو من دمشق في أعقاب تصريحات للافروف قال فيها إن بلاده لن تمانع في تنحي الأسد إذا كان الشعب السوري يرغب في ذلك.

كما أفادت الصحيفة بأن هناك ترتيبات تجري لعقد اجتماع بين لافروف ووزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي بدعوة من تلك الدول.
XS
SM
MD
LG