Accessibility links

logo-print

تحطم طائرة أميركية بدون طيار في بحيرة بولاية ميريلاند


طائرة أميركية بدون طيار

طائرة أميركية بدون طيار

أعلنت البحرية الأميركية أن طائرة من دون طيار تابعة لها تحطمت الاثنين في بحيرة بولاية ميريلاند المجاورة للعاصمة واشنطن، من دون أن يسفر الحادث عن أضرار أو إصابات، مؤكدة أنها تحقق في الأسباب.


وقالت البحرية في بيان لها إن الطائرة تحطمت قرابة الظهيرة قرب جزيرة بلودزورث آيلند على بعد حوالى 35 كيلومترا من مطار باتوكسنت ريفر الذي يستخدم للتجارب الجوية.

والطائرة التي تعرضت للحادث غير مزودة بأسلحة، وهي واحدة من خمس طائرات من طراز غلوبال هوكس اشترتها البحرية الأميركية لتنفيذ مهمات استطلاع بحرية.

وقد يعقد حادث الاثنين جهود إدارة باراك اوباما لتوسيع استخدام هذه الطائرات في أنشطة أخرى مثل مطاردة المجرمين أو التصدي للكوارث المناخية.

وفي عام 2010، فقد العسكريون الاتصال بمروحية من دون طيار انطلقت من القاعدة نفسها قبل أن يستعيدوا السيطرة عليها فيما كانت تحلق في أجواء واشنطن.

XS
SM
MD
LG