Accessibility links

الرئيس الجديد للمجلس الوطني السوري يقول لـراديو سوا ان النظام فقد السيطرة على المدن


جانب من اجتماع المجلس الوطني السوري

جانب من اجتماع المجلس الوطني السوري

قال عبد الباسط سيدا رئيس المجلس الوطني السوري إن نظام الرئيس بشار الاسد اصبح في اخر ايامه معللاً موقفه هذا بارتفاع عدد المجازر التي ارتكبت بحق المدنيين خلال الاسابيع الماضية.
وقال سيدا عقب انتخابه رئيساً للمجلس لـ"راديو سوا":
"على الرغم من ان النظام يريد ان يتظاهر بأنه متماسك وقوي ولكن لجوءه الى ارتكاب المجازر معناه انه بدأ يفقد السيطرة على اعصابه بعد ان فقد السيطرة على المدن الكبرى خاصة دمشق. لذلك تأتي هذه المجازر لترويع السكان ودفعهم لترك مدنهم، ولهذه محاذيره. ويبدو ان النظام حاليا يحاول دفع البلاد نحو الحرب القاسية البغيضة التي يمقتها السوريون."

وعن اولوياته خلال الفترة المقبلة كرئيس للمجلس قال عبد الباسط سيدا لـ"راديو سوا":

"نبدأ بترتيب البيت الداخلي وتفعيل المجلس واعادة هيكلته لنتمكن من توسيع المجلس وهناك العديد من الفصائل في المعارضة السورية التي تريد الانضمام الى مسيرة المجلس وهناك مجموعة اخرى تريد الاتفاق مع المجلس على رؤية مشتركة لسوريا المستقبل. "

واضاف " سنتواصل ايضا مع قوى المعارضة ولكن في مقدمة الأولويات اننا سندعم الحراك الثوري وسندعم الجيش الحر ليتمكن من الدفاع عن المدنيين السوريين."


"سوريا لكل السوريين"


وقال سيدا في ان اختياره رئيساً للمجلس الوطني السوري يحمل رسالة الى الشعب السوري مضيفاً:
"لا بد من الدفاع عن الوحدة الوطنية السورية بكل الامكانيات. هذا النظام عمل دائما على تفتيت السوريين وخلق الحواجز فيما بينهم.

ومضى قائلا "ان سوريا في المستقبل ستكون لكل السوريين من كل المكونات القومية والدينية والمذهبية .وسترتقي سوريا المستقبل الى المستوى الذي تتحق\ق فيه طموحات الشباب السوري الباحث عن موقع يليق به."

وسألنا عبد الباسط سيدا حول وصول الاشتباكات الى العاصمة السورية وضواحيها فقال لـ"رايدو سوا":
"هذا يعني الكثير، دمشق هي عاصمة سوريت وتمثل الكثافة السكانية الأكبر وانتقال المعارك الى داخل دمشق والى ميدان العباسين هذا معناه ان النظام بدأ يفقد السيطرة شيئا فشيئا على البلاد."


تعليق على انتخاب سيدا


من ناحية أخرى وتعليقا على انتخاب المجلس الوطني السوري المعارض بالإجماع عبد الباسط سيدا رئيسا جديدا له في اجتماعه في اسطنبول
قال عنه عبد الحميد الأتاسي المتحدث باسم المجلس:

"إنه رجل أكاديمي ومعتدل ومعروف جيدا، ويجب ألا ندعي بأن له توجهات إسلامية أو علمانية فقد وافق عليه كل الأعضاء وقبلوا به."

وتتهم بعض أطياف المعارضة السورية المجلس بسيطرة الإسلاميين عليه وعدم الفعالية وكثرة الخلافات الداخلية بين أعضائه.

دعوة لحشد الجهود الدولية


وقد أكد السناتور جون ماكين عضو مجلس الشيوخ الأميركي ضرورة حشد الجهود الدولية الخاصة بسوريا تحت قيادة الولايات المتحدة. وقال السناتور ماكين في لقاء مع شبكة تلفزيون CNN :

" إن الولايات المتحدة تراقب المشهد فقط وهي تشاهد السوريين يقتلون في الوقت الذي يحتاجون إلى مساعدتنا التي ينبغي أن تتم على نحو متعدد الجنسيات ويمكن حدوث ذلك، لكن الأمر يتطلب الريادة الأميركية."

وأضاف السناتور ماكين يقول: " ينبغي أن يتمكن السوريون من الدفاع عن أنفسهم، ويسعدني أن بعض دول الخليج بدأت تمدهم ببعض الأسلحة."

ويؤكد السناتور أهمية الدور الأميركي قائلا: " إن الأمر كله يتطلب الدور الرائد للولايات المتحدة الأميركية والذي نفتقده حاليا."
XS
SM
MD
LG