Accessibility links

بابل تعاني مشاكل الهجرة من الريف إلى المدينة


بابل - حسين العباسي

تستمر الهجرة من الريف إلى المدينة في مناطق العراق المختلفة ومن بينها محافظة بابل، مما أدى إلى تغيير التركيبة السكانية.

ويقول الدكتور حسن بيعي رئيس فرع الطب المجتمعي في كلية الطب في جامعة بابل إن الهجرة أثرت على التركيبة السكانية للمدينة وسببت ظهور عشوائيات كثيرة تؤدي إلى كوارث بيئية خطيرة يتوجب مكافحتنا.

كما حذر الدكتور بيعي من سيادة عادات وتقاليد الريف والعشيرة على المدينة بسبب استمرار الهجرة.

ويقول أبو عمار وهو أحد سكنة مدينة الحلة، مركز محافظة بابل، إن الهجرة من الريف إلى المدينة أدت إلى تراجع الإنتاج الزراعي.

علي الفتلاوي أحد المزارعين الذين تركوا هذه المهنة واتجهوا إلى المدينة للعمل فيها، أعرب عن أمله في العودة إلى مهنته ومهنة آبائه وأجداده، مشيرا إلى أنه ترك الزراعي بسبب غياب الدعم الحكومي لقطاع الزراعة في البلاد.

وشهدت البلاد بعد عام 2003 نزوح أعداد كبيرة من ساكني الريف نحو المدن في موجة يمكن اعتبارها الثانية من حيث الكثافة بعد الهجرة التي سجلت منتصف القرن الماضي.
XS
SM
MD
LG