Accessibility links

logo-print

إسرائيل والولايات المتحدة تبحثان سلسلة عقوبات جديدة على إيران


مهندس كمبيوتر يفحص أجهزة في شركة في إيران

مهندس كمبيوتر يفحص أجهزة في شركة في إيران

ذكرت صحيفة إسرائيلية الاثنين أن إسرائيل والولايات المتحدة ستبحثان في سلسلة جديدة من العقوبات لفرضها على إيران في حال فشل الجولة المقبلة من المحادثات بين القوى الكبرى وطهران.

ونقلت صحيفة هآرتس عن وكيل وزارة الخزانة الأميركي ديفيد كووين أن العقوبات سيتم فرضها في حال فشلت الجولة القادمة من المحادثات التي ستعقد في منتصف يونيو/حزيران في وقف البرنامج النووي الإيراني.

وكانت إيران ومجموعة 5 + 1 التي تضم الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا والصين وألمانيا اللتان عقدتا جولتين من المحادثات وحددتا موعد جولة ثالثة في موسكو في 18 و19 من يونيو/ حزيران مع اقتراب الموعد النهائي لدخول الحظر الذي فرضه الاتحاد الأوروبي على النفط الإيراني في الأول من يوليو/ تموز.

كووين يؤكد على مواصلة الضغط

وأشار كوهين الذي ينسق سياسة العقوبات الأميركية ضد إيران إلى انه "في حال عدم حصولنا على اختراق في موسكو فلا شك أننا سنواصل زيادة الضغط".

وأضاف أن "النقطة المهمة التي يجب على الجمهور الإسرائيلي أن يفهمها هي انه في حال عدم تمكننا من إحداث تقدم في المسار الدبلوماسي فسيكون هناك ضغوط إضافية لتؤثر على المسار".

وأكد كوهين الذي وصل إلى إسرائيل الأحد لإجراء محادثات حول العقوبات على سوريا ومكافحة تمويل الإرهاب أن واشنطن تتشاور عن قرب مع إسرائيل بهذا الشأن.

وتابع "لدينا اليوم وعلى مدى السنوات الماضية تعاون وثيق جدا مع الحكومة الإسرائيلية عبر مجموعة من برامج عقوباتنا. فهم شريك جيد للغاية وهم خلاقون وداعمون وسنستمر في التشاور مع الإسرائيليين".

وتشتبه القوى العظمى وإسرائيل في أن إيران تسعى لحيازة السلاح النووي تحت غطاء برنامجها النووي المدني وهو ما تنفيه إيران باستمرار.

وحذرت إسرائيل التي تعتبر القوة النووية الوحيدة في الشرق الأوسط لكن غير معلنة، من أنها لا تستبعد شن هجوم على المنشآت النووية الإيرانية لمنع طهران من حيازة القنبلة النووية التي ستشكل بنظرها "تهديدا لوجود" الدولة العبرية.
XS
SM
MD
LG