Accessibility links

السجن مدى الحياة لوزير أدين بالمشاركة في الإبادة برواندا


 وزير الشباب الرواندي السابق كليكست مباروشيمانا

وزير الشباب الرواندي السابق كليكست مباروشيمانا

أصدرت محكمة الجزاء الدولية لرواندا الخميس حكما بالسجن مدى الحياة على وزير الشباب السابق كليكست مباروشيمانا لدوره في عملية إبادة التوتسي التي حصدت أرواح 800 ألف شخص في عام 1994.

وأدانت المحكمة مباروشيمانا ، الذي لم يحرك ساكنا عند تلاوة الحكم ضده، بتهم "الإبادة، وتدبير عملية إبادة، والتحريض المباشر والعلني على ارتكاب إبادة".

وجاء في محضر الحكم أن "اتفاقا تم حينها بين مباروشيمانا ووزراء آخرين للتحريض على قتل التوتسي"، وأن المشاركين كانوا يبدون "عزما خاصا على تدمير كل الشعب التوتسي أو قسما منه في إقليم جيتارما".

وقالت المحكمة أيضا إن "المتهم حرّض على القضاء على التوتسي من خلال تدخلات علينة في عدة أماكن من إقليمه في شهور أبريل/نيسان ومايو/أيار ويونيو/حزيران من عام 1994".

وكان مباروشيمانا لا يزال في وزارة الشباب في يوليو/تموز 1994 عندما فرّت الحكومة أمام زحف الجبهة الوطنية الرواندية التي ينتمي إليها الرئيس الحالي بول كاغامي.

جدير بالذكر أن محكمة الجزاء الدولية لرواندا أدانت عددا من أعضاء الحكومة الرواندية خلال الإبادة بمن فيهم رئيس الوزراء جان كامباندا، فيما أخلت سبيل أربعة آخرين، وما زال ثلاثة منهم يعيشون حتى الآن في اروشا مقر محكمة الجزاء الدولية لرواندا، لأن كل الدول رفضت استقبالهم.
XS
SM
MD
LG