Accessibility links

غالبية الأميركيين يؤيدون قرار أوباما سحب الجنود الأميركيين من العراق


غالوب- أظهر استطلاع جديد للرأي أن الأميركيين يؤيدون بشكل واسع قرار الرئيس أوباما سحب ما يقرب كل الجنود الأميركيين من العراق بحلول نهاية العام.

وجاء في نتيجة استطلاع أجراه مركز غالوب للأبحاث أن 75 في المئة من الأميركيين يدعمون هذا القرار وتضم هذه النسبة الأغلبية العظمى من الديموقراطيين والمستقلين، في الوقت الذي يميل فيه الجمهوريون أكثر إلى معارضة هذا القرار.

وتستند هذه النتائج على استطلاع أجرته مؤسسة غالوب بين 29 و30 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكان الرئيس أوباما قد أعلن أن القوات الأميركية ستنسحب من العراق بحلول نهاية العام الجاري. وأن قوة صغيرة فقط ستبقى لحراسة السفارة الأميركية من ضمن مسوؤليات أخرى ستتولاها.

هذه النتائج تتفق مع الرغبة التي طال أمدها في مغادرة الأميركيين العراق.

وفي أغسطس/ آب الماضي، أبدى 6 من كل 10 أميركيين معارضتهم تجديد العمليات القتالية في العراق حتى فيما لو كانت القوات العراقية غير قادرة على الحفاظ على الأمن في هذا البلد.

وكان الجمهوريون قد أعربوا حينها عن بعض التأييد لبقاء القوات الأميركية في العراق، تبعا للاستقرار الأمني في هذا البلد، فيما أبدى الديموقراطيون والمستقلون معارضتهم بشكل واسع لأي تغيير في قرار الانسحاب.

XS
SM
MD
LG