Accessibility links

logo-print

مجلس حقوق الإنسان يعقد جلسة خاصة بشأن سورية


جلسة سابقة لمجلس حقوق الإنسان

جلسة سابقة لمجلس حقوق الإنسان

قال دبلوماسيون يوم الأربعاء إن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة سيعقد جلسة خاصة بشأن سورية يوم الجمعة لبحث أحدث مذبحة شهدتها البلاد والتي وقعت في بلدة الحولة وراح ضحيتها 108 مدنيين بينهم 50 طفلا.

وأضاف أحد الدبلوماسيين المشاركين في الاعداد للاجتماع في جنيف لوكالة رويترز أن "الأمور تتبلور بسرعة، وسيكون الدعم قويا."

وقادت الولايات المتحدة وقطر وتركيا والاتحاد الأوروبي الدفع من أجل عقد الجلسة الخاصة والتي ستكون الرابعة التي يناقش فيها مجلس حقوق الانسان الوضع في سورية منذ اندلاع الانتفاضة ضد نظام الأسد العام الماضي.

يذكر أن "مجزرة الحولة" أثارت استياء وغضبا عارما على المستوى الدولي أعاد الخيار العسكري ضد سورية إلى الواجهة رغم استمرار إعلان روسيا والصين رفضهما لهذا الخيار.

وكانت موسكو وبكين قد عرقلتا مرتين صدور قرار لإدانة نظام حليفهما بشار الأسد مخافة أن يكون القرار مقدمة لعمل عسكري ضد النظام السوري كما حدث في ليبيا.

وتقول الأمم المتحدة ومنظمات حقوقية إن 13 ألف شخص على الأقل قد قتلوا جراء أعمال القمع التي تنفذها قوات الجيش والأمن التابعة للأسد منذ بداية الانتفاضة الشعبية ضد حكمه المستمر منذ 12 عاما.

XS
SM
MD
LG