Accessibility links

خمسة قتلى في هجوم للقاعدة على قافلة عسكرية جنوب اليمن


الجيش يلاحق عناصر القاعدة

الجيش يلاحق عناصر القاعدة

أعلن مصدر عسكري يمني أن ثلاثة جنود ومسلحين اثنين من القاعدة قتلوا في هجوم نفذه عناصر التنظيم المتطرف يوم الثلاثاء على قافلة تموينية للجيش في محافظة أبين بجنوب البلاد.

وقال المصدر إن الهجوم وقع في قرية مزرعة مشهور جنوب غرب مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين التي سقطت في يد القاعدة قبل سنة.

وأضاف المصدر أن "قافلة تموينية للجيش انطلقت من عدن وكانت في طريقها إلى زنجبار، وتعرضت لهجوم من مسلحي القاعدة ما أسفر عن مقتل ثلاثة جنود واثنين من المهاجمين دون أن يتمكنوا من الاستيلاء على محتويات القافلة".

وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات ما زالت مستمرة الثلاثاء على تخوم زنجبار بين قوات الجيش اليمني وعناصر تنظيم القاعدة.

وقد جاءت هذه العملية بعد مقتل 17 عنصرا يشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة يوم الاثنين في غارات نفذها الجيش اليمني وطائرة أميركية من دون طيار ومعارك في مناطق مختلفة من البلاد.

وكان الجيش اليمني قد أطلق في 12 مايو/أيار حملة كبيرة لإخراج مقاتلي القاعدة من محافظة أبين الجنوبية، ما أسفر حتى الآن عن مقتل 343 شخصا بينهم 249 مقاتلا من القاعدة و58 جنديا، إضافة إلى مدنيين ومسلحين موالين للجيش.

ويركز الجيش حملته على زنجبار التي تمكن من استعادة أجزاء من أطرافها، ومدينة جعار القريبة التي تعد معقل قيادات التنظيم في أبين، إضافة إلى مدينة شقرة.
XS
SM
MD
LG