Accessibility links

logo-print

الجيش السوداني يبدأ بسحب قواته من منطقة أبيي المتنازع عليها


الرئيس السوداني عمر البشير

الرئيس السوداني عمر البشير

أعلن متحدث عسكري في الخرطوم الاثنين أن الجيش السوداني سيبدأ الثلاثاء بسحب قواته من منطقة أبيي المتنازع عليها مع دولة جنوب السودان، وذلك تنفيذا لقرار صادر عن مجلس الأمن الدولي في منتصف مايو/أيار.

وقال العقيد الصوارمي خالد سعد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة السودانية للصحافيين "سنبدأ الانسحاب غدا وسندعو الصحافيين لمشاهدة عملية إعادة الانتشار هذه".

والانسحاب الذي سيضع حدا لسنة من الاحتلال، سيبدأ في اليوم ذاته الذي يتوقع أن تستأنف فيه المفاوضات بين السودان وجنوب السودان في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا برعاية وسيط الاتحاد الإفريقي ثابو مبيكي.

وأوضح المتحدث أن "السودان قرر إعادة نشر قواته خارج قطاع أبيي بهدف إيجاد مناخ ملائم للمحادثات"، مشيرا إلى طلب من مبيكي بهذا الخصوص.

وبعد مواجهات عنيفة في ابريل/ نيسان أدت إلى الخشية من حرب مفتوحة بين الدولتين الجارتين، دعا مجلس الأمن الدولي الطرفين إلى وقف الأعمال الحربية على طول الحدود بينهما واستئناف المحادثات حول المسائل التي لم تتم تسويتها منذ انفصال الجنوب في يوليو/ تموز 2011

وطالب مجلس الأمن الدولي آنذاك من السودان "أن يسحب فورا ودون شروط" جنوده وشرطييه من منطقة أبيي الحدودية في قرار مدد لستة أشهر مهمة قوة الأمم المتحدة في آبيي.
XS
SM
MD
LG