Accessibility links

مراقبون في مصر متخوفون من استئثار الاخوان المسلمين بالسلطة


أحمد شفيق ومحمد مرسي

أحمد شفيق ومحمد مرسي

أبدى مراقبون في مصر تخوفاً من إستئثار جماعة الإخوان المسلمين بالسلطة بعد أن أظهرت نتائج إنتخابات الرئاسة وصول مرشح الإخوان إلى جولة الإعادة في مواجهة أحمد شفيق رئيس الوزراء في النظام السابق.

وقال الدكتور فاروق أبو زيد عميد كلية الإعلام في جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا لـ"راديو سوا":
" محمد مرسي مرشح الاخوان يمثل جماعة منظمة لها فكر متخلف رجعي سيقود البلد الى نظام سياسي واجتماعي واقتصادي يعود بمصر الى الوراء من الناحية الثقافية والحضارية الى 200 سنة وهو تنظيم يقوم على الفاشية والدكتاتورية ولا يؤمن بالديمقراطية ولن تجري انتخابات ديمقراطية في المستقبل."

لا مبرر للخوف


غير أن الدكتور حلمي الجزّار عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة المنبثق عن الجماعة أشار إلى أنه لا مبرر للخوف من الإسلاميين، وأضاف لـ"راديو سوا":

"الذين يتخوفون من ا لدكتور محمد مرسي او الإخوان هو تخوف موهوم صنعه الاعلام وصنعه ايضا عدم المعرفة بتجربة سابقة. والعبادات لا يمكن ان يفرض عليها حتى الصلاة وهي قمة عبادات الإسلام ان يفرض بها قانون وكذلك الزي الذي لا يمكن ان يخضع لقانون وانما لقناعة شخصية.

كل ما هناك ان اصحاب الدعوة الاسلامية يروجون لافكارهم والذي يقتنع بافكارهم ينفذها."

مطلب عاطفي جدا


هذا وقد وصفت جماعة الإخوان المسلمين المطالبة بتنازل الدكتور محمد مرسي مرشحها في إنتخابات الرئاسة لصالح حمدين صباحي بأنه مطلب عاطفي.

وقال الدكتور حلمي الجزّار عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة المنبثق عن الجماعة لـ"راديو سوا":
"اولا هذا مطلب عاطفي جدا لا يحكمه قانون واذا عرضناه للعقل وجدناه لا يتوافق مع المنطق فالانتخابات ستعلن من هو الأول ومن هو الثاني، فاذا تنازل الأول فان اللجنة ستعلن مباشرة نجاح احمد شفيق. هذا من ناحية القانون."

وأضاف الدكتور الجزّار أن طعن صباحي في نتائج الإنتخابات مشروع، لأن التجاوزات كانت خطيرة.
XS
SM
MD
LG