Accessibility links

اختيار بوب ديلان ومادلين اولبرايت لنيل أرفع وسام أميركي


الميدالية الرئاسية الأميركية للحرية

الميدالية الرئاسية الأميركية للحرية

أعلن البيت الأبيض الأربعاء أن وزيرة الخارجية السابقة مادلين اولبرايت وأسطورة الموسيقى بوب ديلان والروائي توني ماريسون سيكونون ضمن 13 شخصية سيمنحها الرئيس باراك أوباما الميدالية الرئاسية للحرية الأسبوع المقبل.

وسيقام حفل تسليم الميداليات، وهي أرفع وسام أميركي للمدنيين، في البيت الأبيض في 29 مايو/ أيار.

كما اختير لنيل الميدالية السناتور ورائد الفضاء السابق جون غلين وقاضي المحكمة الدستورية المتقاعد جون بول ستيفنس والرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز.

وأولبرايت (74 عاما) كانت أول سيدة تتولى وزارة الخارجية في تاريخ الولايات المتحدة في الولاية الرئاسية الثانية لبيل كلينتون (1997-2001) بعدما كانت سفيرة بلادها في الأمم المتحدة في ولايته الأولى.

أما غلين (90 عاما) فكان أول رائد فضاء أميركي يقوم برحلة في المدار في 1962 وأحد اثنين فقط على قيد الحياة من سبعة رواد تم اختيارهم في 1959 لأول برنامج لرحلة مأهولة للولايات المتحدة في إطار المشروع "ميركورى"، وبعد عمله في مجال الفضاء، أصبح ممثلا لولاية أوهايو في مجلس الشيوخ لمدة 24 عاما، وقبل عام من انتهاء نشاطه السياسي عاد إلى الفضاء في 1998 عندما كان في الـ77 من العمر على متن المكوك ديسكفيرى.

وسيمنح الوسام أيضا إلى بوب ديلان الذي يبلغ من العمر 70عاما أمضى منها خمسين عاما في عالم الغناء، وارتبط اسمه بحركة "أغاني الاحتجاج" في الستينيات.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس الإسرائيلي بيريز، الشخصية البارزة في الحياة السياسية الإسرائيلية والحائز على جائزة نوبل للسلام عام 1994 لن يحضر الحفل مع باقي الشخصيات بل سيتسلم الميدالية في حفل منفصل.
XS
SM
MD
LG