Accessibility links

logo-print

الأطلسي يبحث خارطة طريق لانسحاب القوات من افغانستان


قادة مجموعة الثماني

قادة مجموعة الثماني

تنطلق الأحد في مدينة شيكاغو الأميركية قمة حلف شمال الأطلسي والتي من المقرر أن تركز على رسم خارطة طريق لانسحاب 130 الف جندي أجنبي ينتشرون في افغانستان بحلول نهاية هذا العام تمهيدا لانسحاب كامل في غضون عامين وكذلك التركيز على درع الدفاع الصاروخي الذي يواجه معارضة من روسيا التي رفضت المشاركة في القمة .

وقد جاء للمشاركة في القمة 50 رئيسًا من كل انحاء العالم لمناقشة استراتيجية الانسحاب من افغانستان.

وأعلن الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوغ راسموسن ان الدول التي دخلت افغانستان لابد أن تخرج جميعها في التوقيت نفسه، هذا فيما اعلنت فرنسا تعجيل وتيرة سحب قواتها مع نهاية هذا العام.

تهديد باغتيال مسؤولين أفغان


وعلى الوضع الأمني في افغانستان، أفادت صحيفة نيويورك تايمز أن جماعة إرهابية، لم تكن معروفة من قبل ولا أحد يعرف شيئا عمن أنشأها، أطلقت على نفسها جماعة الملا داد الله تهدد المسؤولين الأفغان لاسيما أعضاء البرلمان بالإغتيال إذا صادقوا على إتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين أفغانستان والولايات المتحدة.

ويرى الكثير من المراقبين أنه ربما لجأ من يعارضون تلك الشراكة والوجود الأميركي في أفغانستان إلى إنشاء هذه الجماعة.


حركة افغانية غامضة


وهنا، يقول Jere Van Dyk خبير الشؤون الأفغانية في شبكة تلفزيون CBS:
" إن جبهة الملا داد الله جديدة تماما وجاءت من حيث لاندري ولا أحد يعرف شيئا عنها، وقد تبرأت منها حركة طالبان لذا فهي غامضة."

ويضيف Van Dyk قائلا: " قد تكون هذه الجماعة الإرهابية من إختلاق من يعارضون التحالف الاستراتيجي بين أفغانستان والولايات المتحدة والذي يعني أن الولايات المتحدة ستحتفظ ببعض الوجود هناك لفترة طويلة بعد عام 2014 ."
XS
SM
MD
LG