Accessibility links

أبو الفتوح وموسى يتقدمان سباق الانتخابات الرئاسية في الخارج


مصرية في اليمن تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية

مصرية في اليمن تدلي بصوتها في الانتخابات الرئاسية

أظهرت النتائج الأولية لعمليات اقتراع المصريين المقيمين في الخارج التي انتهت يوم الخميس أن المرشحين عبد المنعم أبو الفتوح، القيادي السابق في جماعة الإخوان المسلمين، وعمرو موسى، الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، يتقدمان قائمة المرشحين الـ13.

وقد أعلنت اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة أن جميع الحملات والدعايات الانتخابية للمرشحين سوف تتوقف منتصف ليل غد الأحد حتى يوم الثلاثاء المقبل.

وفي هذا في السياق، قال أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة طارق فهمي إن أبرز العوامل التي ستؤثر على قرار الناخب المصري تتمثل بالقدرة على حشد الأصوات، إضافة إلى عامل المال والكتل التصويتية الكبيرة.

وأضاف لـ"راديو سوا" "نحن نتكلم عن ملايين الأصوات وآلاف الدوائر في قرى ومراكز مصر"، مشيرا إلى أنه بالنسبة للتيار الإسلامي فهو "تيار يملك الكثير من القدرات والإمكانيات على الأرض. الإخوان المسلمون يدفعون بمرشحهم بقوة في الدوائر".

وشدد فهمي على أن المال سيلعب دورا كبيرا في إدارة العملية الانتخابية بصورة كبيرة، قائلا "المال الداخل لمصر كان من المفترض أن يكون منضبطا ومنظما وفق تقديرات وتعليمات اللجنة العليا للانتخابات. ولم يلتزم أحد بذلك. وبالتالي كل تلك الأمور ستلقي بتداعياتها على إدارة المعركة الانتخابية".

وقال فهمي "سيكون هناك دور بارز لمحاولة عقد ائتلافات بين بعض المرشحين في الساعات الأخيرة قبل انعقاد العملية ذاتها".

ولفت فهمي إلى أن الوعي السياسي للناخب المصري لاسيما بعد التجربة الانتخابية الأخيرة سيكون عاملا مهما في الانتخابات الرئاسية.

من جهته، قال نائب رئيس تحرير صحيفة الأهرام أشرف العشري إن خيارات الناخب المصري لم تتحدد حتى الآن، لافتا إلى أن الكتلة التي باتت تعرف بالكتلة الصامتة ستلعب دورا حاسما.

أضاف لـ"راديو سوا" "حتى هذه اللحظة لم تتحدد خيارات الناخب المصري، ما يزال هناك حالة من الشوشرة بين الناخبين، خاصة وأن هناك كتلة كبيرة أو الأغلبية الصامتة أو الكتلة الصماء تلعب دورا كبيرا في ترجيح كافة المرشحين في الدقائق الأخيرة".

وقال "اعتقد أن الماكينة الإعلامية والمالية تلعبان دورا كبيرا. المال السياسي سيكون له دور كبير كما كان له في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي. جماعة الإخوان المسلمين يتميزون إلى حد ما ببعض الحضور في مثل هذا الموقف. بالتالي أرى أن الرهان على مرشح واحد بعينه هو أمر سابق لأوانه".
XS
SM
MD
LG