Accessibility links

مركز كارتر يرسل خبراء لمتابعة الانتخابات الرئاسية المصرية


المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند


أكدت وزارة الخارجية الأميركية استلام مركز الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر المعني بشؤون الديموقراطية وحماية حقوق الإنسان دعوة رسمية لحضور متابعة الانتخابات الرئاسية المصرية المقرر أن تبدأ في 23 الشهر الجاري.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية فيكتوريا نولاند قد أعلنت أن الحكومة الأميركية لن ترسل وفدا رسميا لمراقبة هذه الانتخابات.

وقالت نولاند أمس الخميس أن مركز كارتر سيرسل 22 خبيرا من 14 دولة لمصر ليكونوا جزءا من 80 متابعا للانتخابات من 55 دولة.

وقالت نولاند إن "مركز كارتر حصل على موافقة اللجنة الانتخابية المصرية لمراقبة الانتخابات".

وأضافت أن المراقبين الـ22 الذين سيأتون من 14 دولة "سينضمون إلى وفد مراقبين من 80 شخصا. وسيصلون قبل أيام على إجراء الانتخابات وسيبقون في مصر خلال عمليات التصويت".

وأوضحت نولاند أنها تجنبت استخدام صفة مراقبين للانتخابات لأن السلطات المصرية تستعمل تعبير متابعة الانتخابات.

وقالت نولاند "نحن نتوقع تماما أن تمضي هذه المهمة قدما وبشكل سلس".

واعتبرت نولاند أن دعوة السلطات المصرية لمراقبين أجانب للانتخابات المصرية خطوة متقدمة قالت إنها لم تحدث من قبل.

وستجرى الجولة الأولى لأول انتخابات رئاسية حرة في مصر الأربعاء والخميس المقبلين وإذا لم يحصل أي مرشح على الأغلبية المطلقة أكثر من 50 في المئة تنظم الجولة الثانية في 16 و17 يونيو/حزيران المقبل.
XS
SM
MD
LG