Accessibility links

محكمة أميركية تلزم مصرفا يابانيا بتجميد أموال إيرانية


مصرف طوكيو-ميتسوبيشي يو اف جي

مصرف طوكيو-ميتسوبيشي يو اف جي

أفاد متحدث باسم مصرف طوكيو-ميتسوبيشي يو اف جي اليوم الخميس بأن محكمة في نيويورك أمرت المصرف الياباني بتجميد 2.6 مليار دولار من الأصول التي تعود إلى الحكومة الإيرانية على علاقة باعتداء عام 1983 الذي استهدف مقرا للقوات الأميركية في بيروت.

وقال المتحدث لوكالة الصحافة الفرنسية إن الأموال التي تم تجميدها بأمر قضائي "تناسب قيمة التعويضات التي أقرها القضاء الأميركي لعائلات ضحايا هجوم 1983 على الجيش الأميركي في بيروت".

وذكرت وكالة جيجي اليابانية للأنباء أن المصرف قرر استئناف القرار.

ورفض المتحدث تحديد القيمة الإجمالية للأصول الإيرانية المودعة في المصرف، مكتفيا بالقول انه تم تجميد المبلغ المطلوب موقتا، مشيرا إلى أن المصرف "يدير عددا مرتفعا نسبيا من المعاملات التجارية مع إيران.

وكانت شاحنة مفخخة قد انفجرت في 23 أكتوبر/تشرين الأول 1983 أمام مقر لقوات مشاة البحرية الأميركية (مارينز) في بيروت ما أسفر عن مقتل 241 جنديا.

واتهمت واشنطن طهران بالوقوف خلف الاعتداء رغم نفي الجمهورية الإسلامية أي مسؤولية، وأدرجت إيران فيما بعد على قائمة الدول الداعمة للإرهاب.

وفي عام 2007، حكمت محكمة أميركية على إيران بدفع تعويضات بقيمة 2.65 مليار دولار لعائلات الضحايا الأميركيين.
XS
SM
MD
LG