Accessibility links

قضت محكمة مصرية الثلاثاء بسجن الناشطة المصرية أسماء محفوظ عاما واحدا لاعتدائها على شاهد خلال محاكمة حول مواجهات دامية بين مسيحيين وجنود مصريين.

ومحفوظ هي أحد أبرز وجوه الثورة المصرية وموجودة حاليا في الولايات المتحدة ولم تتمكن من حضور المحاكمة، على ما قال محاميها.

وكانت محكمة جنح عين شمس قد أصدرت حكمها غيابيا بحبسها سنة إلا أنها تقدمت بمعارضة على الحكم لتصدر المحكمة حكمها المتقدم.

وترجع الواقعة عندما تقدم عبد العزيز فهمي مدير عام بمديرية الشباب والرياضة بمحافظة الغربية بدعواه القضائية يتهم فيها الناشطة بالاعتداء عليه بالضرب مما ألحق به ضررا بالغا.

واعتبرت الجمعية المصرية لحقوق الإنسان أن هذا الحكم يشكل عودة إلى الأحكام السياسية بحق ناشطي المعارضة.

وأوضحت الجمعية أن محفوظ نفت التهم المنسوبة إليها والتي حوكمت بسببها.
XS
SM
MD
LG