Accessibility links

الإفراج عن جنود من القوة الدولية في سيناء بعد اختطافهم لفترة وجيزة


جانب من منطقة الحدود بين مصر وإسرائيل

جانب من منطقة الحدود بين مصر وإسرائيل

أفرجت مجموعة من بدو سيناء عن عشرة أفراد من القوة الدولية لحفظ السلام في شبه جزيرة سيناء بعد ساعة تقريبا على اختطافهم.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث باسم الخاطفين قوله إنه تم إطلاق سراح الجنود وهم فيجيون، بعد الحصول على ضمانات بأنه سيتم الاستماع إلى مطالبهم المتعلقة بإطلاق سراح المحتجزين من البدو لدى السلطات المصرية.

وكشف المتحدث في وقت سابق أن الجنود كانوا يقومون بدورية عندما تم إجبارهم على التوقف بعد إطلاق النار في الهواء، وأضاف "إنهم معنا الآن ونحن نطالب بإطلاق سراح كل البدو المسجونين" لدى الشرطة المصرية.

ولم يتسن الحصول على الفور على تعليق من القوة المتعددة الجنسيات غير التابعة للأمم المتحدة والتي تضم نحو ألفي عنصر وتشرف على مراقبة تطبيق اتفاقية السلام بين إسرائيل ومصر.

جدير بالذكر أن قوة المراقبة الدولية أنشئت في أعقاب توقيع اتفاقات السلام بين مصر وإسرائيل في عام 1979 وإعادة سيناء إلى مصر.

ويشهد الوضع الأمني في سيناء، وهي منطقة منزوعة السلاح، توترا منذ سقوط نظام حسني مبارك إذ تعرض العديد من الأجانب للخطف للمطالبة بالإفراج عن سجناء من البدو.

وكان البدو قد تعرضوا للمضايقة والقمع إثر موجة هجمات دامية في سيناء استهدفت منتجعات البحر الأحمر بين عامي 2004 و2006.
XS
SM
MD
LG