Accessibility links

logo-print

49 مليون فقير في الولايات المتحدة


كشفت أرقام جديدة صادرة عن مكتب الإحصاء في الولايات المتحدة أن هناك أكثر من 49 مليون أميركي يعيشون على خط الفقر عام 2010، أي ما يمثل 16 بالمئة من سكان البلاد.

وتختلف التقديرات الأخيرة عن المعدلات الرسمية التي نشرت في سبتمبر/أيلول الماضي، والتي أظهرت أن ما نسبته 15.2 بالمئة من الأميركيين، أي ما يعادل 46.6 مليون نسمة يعانون من الفقر.

ووضع مكتب الإحصاء في أول ملحق تكميلي لتحديد معدل الفقر وللوصول إلى النسبة المعدلة، قيد الإعتبار عدة إعانات مقدمة من الحكومة مثل كبونات الطعام، والإعانات في السكن والطاقة ، لم يتم تضمينها في الإحصاء الرسمي السابق، علاوة على اعتباره للاختلاف بالأسعار وفق الاختلافات الجغرافية.

ووفقاً لبيانات الإحصاء السكاني الجديدة التي تم الكشف عنها في سبتمبر/أيلول الماضي فقد ارتفعت نسبة الفقر في الولايات المتحدة إلى 15.1 بالمائة خلال عام 2010، وهي النسبة الأعلى منذ عام 1993، وتجاوزت كذلك النسبة المسجلة عام 2009، والتي بلغت 14.3 بالمائة.

وكانت الحكومة الأميركية قد حددت خط الفقر بأنه مجموع الدخل الذي تحققه الأسرة المؤلفة من أربعة أفراد، في العام الواحد ويقدر بنحو 22 ألفا و314 دولارا، أو 11 ألفا و139 دولاراً سنوياً للفرد الواحد، غير أن مكتب الإدارة والميزانية يعمل على تحديث خط الفقر سنوياً بحسب التضخم في البلاد.

وتشير الأرقام إلى أن معدل دخل الأسر في الطبقة الوسطى انخفض سنة 2010، إلى 49445 دولاراً، بعد أن كانت في العام 2009 حوالي 49777 دولاراً.

يذكر أن الطبقة المتوسطة في الولايات المتحدة كانت قد حققت تحسناً طفيفاً خلال الثلاثين سنة الماضية، وحققت زيادة نسبتها 11 بالمئة في عام 2010، مقارنة بعام 1980، بينما حقق أغنى خمسة بالمئة من الأميركيين زيادة في الدخل بلغت 42 بالمئة.

XS
SM
MD
LG