Accessibility links

logo-print

بوتين يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لروسيا


بوتين أثناء أداء اليمين

بوتين أثناء أداء اليمين

تسلم فلاديمير بوتين الاثنين مهامه كرئيس لروسيا لولاية ثالثة اعتبرها "حاسمة لمصير روسيا" وذلك غداة تظاهرة كبرى للمعارضة التي تندد بعودته إلى الكرملين قامت الشرطة بقمعها بعنف.
وقد اقترح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين امام البرلمان ترشيح سلفه ديمتري مدفيدف لرئاسة الحكومة، حسبما نقلت وكالات الأنباء عن رئيس الدوما مجلس النواب سيرغي ناريشكين.

وأضافت الوكالات أن بوتين الذي لا يزال يتولى رئاسة الحكومة حتى ظهر الاثنين، قدم استقالته من المنصب بعد أدائه اليمين الدستورية رئيسا للبلاد.

وقال بوتين في كلمة مقتضبة "اليوم ندخل في مرحلة جديدة من التطور الوطني. سيكون علينا تولي مهمات بأبعاد ومستويات جديدة".

ودعا إلى الوحدة في بلاده بعدما أدى اليمين الدستورية رئيسا متعهدا بتعزيز الديمقراطية خلال ولايته الجديدة التي تستمر ست سنوات.

وقال إنه سيبذل كل ما في وسعه ليكون عند حسن ظن الملايين من مواطنيه

وتابع بوتين أمام حوالي ثلاثة آلاف شخص دُعوا إلى الكرملين لحضور حفل التنصيب أن "السنوات المقبلة ستكون حاسمة لمصير روسيا للعقود المقبلة وعلينا ان ندرك أن حياة أجيال المستقبل والآفاق التاريخية لدولتنا وامتنا هي رهن بنا".

وبوتين الذي كان يتولى منصب رئيس الوزراء بعدما كان رئيسا من 2000 وحتى 2008، خلف رسميا ديمتري مدفيدف في حفل ضخم نظم في القصر الكبير في الكرملين.

وبعدما سار على السجادة الحمراء وسط تصفيق الحاضرين، ادى بوتين اليمين الدستورية.

وقال "اقسم بصفتي رئيسا لاتحاد روسيا على احترام وحماية حقوق وحريات الشعب والمواطنين، واحترام وصيانة دستور اتحاد روسيا".

وبين الحاضرين بطريرك الكنيسة الأرثوذكسية كيريلوس والحاخام الاكبر بيرل لازار ورئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلوسكوني والرئيس السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشيف والمستشار الألماني السابق غيرهارد شرودر.

مظاهرة للمعارضة الروسية

وعشية هذا الحفل، نظمت المعارضة تظاهرة ضمت ثمانية ألاف شخص إلى عشرات آلاف في موسكو بحسب السلطات والمنظمين، وقمعتها الشرطة بالقوة حيث ضربت المتظاهرين بالهراوات. وأصيب 29 شرطيا بجروح في الصدامات التي تلت التظاهرة.

وأعلنت الشرطة انها أوقفت 436 شخصا بينهم زعيم جبهة اليسار سيرغي اودالتسوف والمدون الكسي نافالني ونائب رئيس الوزراء السابق بوريس نيمتسوف.

وفتح تحقيق بتهمة "الدعوة الى الاخلال بالنظام العام" وارتكاب "أعمال عنف ضد شخص يمثل السلطة العامة" وهي جنح عقوبتها على التوالي السجن ثلاث وعشر سنوات.

انتشار امني كثيف في موسكو

وسجل انتشار أمني كثيف الاثنين في محيط الكرملين ووسط موسكو حيث نشر آلاف الأشخاص لضمان الأمن.

وحاول معارضون التجمع الاثنين قرب الكرملين للتنديد بعودة بوتين إلى السلطة، في تظاهرة غير مرخصة. وأعلنت شرطة موسكو انها أوقفت الاثنين حوالي 120شخصا بينهم بوريس نيمتسوف.

وبوتين الذي انتخب في 4 مارس/اذار بنسبة حوالي 64 بالمئة من الأصوات ، عاد إلى الكرملين الذي غادره عام2008 لكي يصبح رئيسا للوزراء بسبب عدم تمكنه من تولي اكثر من ولايتين رئاسيتين متتاليتين بحسب الدستور.

وسيتولى ديمتري مدفيدف في الأيام المقبلة منصب رئيس الحكومة في "ثنائي" حكم يبدو أن باق في السلطة لفترة طويلة.
XS
SM
MD
LG