Accessibility links

logo-print

كيري يلتقي طنطاوي وينقل عنه التزام المجلس العسكري بتسليم السلطة


صورة أرشيفية لجون كيري في القاهرة

صورة أرشيفية لجون كيري في القاهرة

قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي السناتور جون كيري إن المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصري أكد له التزام المجلس بتسليم السلطة للمدنيين في الموعد.


وأضاف كيري في مؤتمر صحافى عقده يوم الخميس بالقاهرة التي يزورها حاليا، أن المجلس العسكري أكد له بشكل حاسم أن الانتخابات ستتم في موعدها المقرر يوم 23 مايو/أيار الجاري وإذا تطلب الأمر فالإعادة ستكون في 16 يونيو/حزيران وهناك تصميم على ذلك، على حد قوله.


وحث كيري السلطات المصرية على إجراء تحقيق في أحداث العنف الأخيرة التي وقعت صباح الأربعاء بمحيط وزارة الدفاع المصرية، مشددا في الوقت ذاته على "ضرورة الاعتراف بحق الشعوب في التظاهر".


ودعا كيري الحكومة المصرية إلى إجراء انتخابات رئاسية "حرة وشفافة" مؤكدا ضرورة "وجود مراقبة جيدة لتلك الانتخابات ".


وأكد السناتور الديموقراطي المقرب من الرئيس باراك أوباما، "التزام الولايات المتحدة بنجاح مصر وليس نجاح مرشح أو حزب بعينه" معتبرا أن "مصلحة الولايات المتحدة ليست في فوز مرشح معين فنحن نحترمهم جميعا".


التحدي الاقتصادي


وقال كيري في التصريحات التي أوردتها وكالة أنباء الشرق الأوسط إن التحدي الأكبر في مصر حاليا هو التحدي الاقتصادي مشيرا إلى أنه سيفعل كل ما بوسعه لدعم حصول مصر على قرض من صندوق النقد الدولي إذا كانت هذه هي رغبة الشعب والحكومة المصرية.


وأضاف أن الرئيس باراك أوباما اتخذ القرار الصحيح باستئناف إرسال المساعدات الأميركية لمصر على الرغم من أن هناك بعض النقاط المقلقة، على حد قوله.


والتقى كيري خلال زيارته لمصر مع المشير طنطاوي ومع رئيس مجلس الشعب الدكتور سعد الكتاتنى ووزير الخارجية محمد عمرو ومع المرشح الرئاسي عمرو موسى كما أجرى اتصالا مع محمد مرسى رئيس حزب الحرية والعدالة بالإضافة إلى لقاءات مع ممثلي المجتمع المدني ورجال الأعمال .


وتأتي هذه التصريحات تزامنا مع تصريح لعضو المجلس العسكري المصري اللواء محمد العصار في مؤتمر صحافي يوم الخميس أكد فيه التزام المجلس بتسليم السلطة للمدنيين قبل 30 يونيو/حزيران المقبل، وتنظيم انتخابات رئاسية "نزيهة مائة في المائة".


كما أعلن رئيس أركان الجيش الفريق سامي عنان خلال اجتماع مع ممثلي عدد من الأحزاب السياسية يوم الأربعاء أن المجلس العسكري يبحث تسليم السلطة في 24 مايو/أيار الجاري إذا انتخب الرئيس خلال الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية.


وكانت القاهرة قد شهدت يوم الأربعاء أعمال عنف في محيط وزارة الدفاع أدت إلى سقوط قتلى وجرحى مما أدى إلى مخاوف من عدم إجراء الانتخابات الرئاسية المصرية في موعدها.

XS
SM
MD
LG