Accessibility links

تحويل سجن تونسي شهير إلى متحف


إحدى بوابات سجن الناظور

إحدى بوابات سجن الناظور

قررت الحكومة التونسية تحويل أحد أبرز السجون سيئة السمعة في عهد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، إلى متحف وطني.

وذكرت وكالة تونس إفريقيا للأنباء أن وزارة العدل التونسية نظمت جولة للإعلاميين في سجن "الناظور" بمنطقة بنزرت، بعدما قررت تحويله إلى متحف، حضرها حقوقيون وعدد من قدماء السجناء السياسيين من مختلف التيارات.

ونقلت الوكالة عن وزير العدل التونسي نور الدين البحيري قوله إن سجن الناظور "يعد المكان الذي وحد بين التونسيين على اختلاف انتماءاتهم السياسية والجغرافية ومشاربهم الفكرية طيلة أكثر من نصف قرن في صراعهم ضد الاستبداد والظلم والطغيان."

وأوضح الوزير أن السجن "مثل عنوان فشل للنظام السياسي في علاقته وتواصله مع المواطن منذ الاستقلال والى غاية ثورة 14 يناير/كانون الثاني"، مضيفا أن تحويل سجن الناظور إلى "متحف وطني دليل على الإرادة السياسية في القطع مع أساليب القمع والإرهاب."

ومثلت زيارة السجن مناسبة لاكتشاف دهاليز السجن وزنزاناته المظلمة والرطبة التي تم حفرها مباشرة في الصخر على عمق مترين تحت سطح الأرض.

وسيشتمل المتحف الوطني على فضاء لعرض صور المساجين السياسيين ومساجين الرأي بسجن الناظور بالإضافة إلى عرض أرشيفه وتقاريره الأمنية التي تجسد علاقة السلطة بالمعارضين.
XS
SM
MD
LG