Accessibility links

logo-print

تجدد الاحتجاجات ضد احتجاز مصري في السعودية


مظاهرة مصرية أمام السفارة السعودية

مظاهرة مصرية أمام السفارة السعودية

تجمع عشرات المتظاهرين أمام مقر وزارة الخارجية المصرية للمطالبة بالإفراج عن أكثر من 500 مصري في السجون السعودية وآخرهم المحامي والناشط السياسي احمد الجيزاوي الذي قالت السلطات السعودية مؤخرا إنه متهم بحيازة مخدرات.


وشارك في الوقفة أهالي أسر المعتقلين المصريين بالسعودية وأعضاء من حركة 6 أبريل ومجموعة ثوار شرق القاهرة.


وقالت شقيقة المتهم شيرين الجيزاوي إن الجهود المبذولة للإفراج عن شقيقها هي شعبية بدرجة كبيرة مستنكرة دور وزارة الخارجية التي قالت إنها "لا تحرك ساكنا".


وبدوره، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن الوزارة تجري اتصالات مكثفة وعاجلة مع السلطات السعودية حول هذا الموضوع.


وذكر مصدر أمني لوكالة أنباء الشرق الأوسط أن الحديث عن جلب المتهم مخدرات للمملكة يتنافى مع إجراءات التفتيش في مطار القاهرة الذي غادر منه.


وكانت منظمات حقوقية مصرية قد قالت إن الناشط ذهب إلى هناك لأداء مناسك العمرة، إلا أن السلطات السعودية احتجزته ووجهت اتهامات له على خلفية "نشاطه في المطالبة بحقوق المصريين المعتقلين في الأراضي السعودية وانتقاده لقيام السلطات السعودية بتوقيف عشرات المصريين في المملكة"، حسبما قالت هذه المنظمات.


وأضافت المنظمة أن المحامي المصري "أقام كذلك دعوى أمام القضاء المصري اتهم فيها عاهل المملكة العربية السعودية الملك عبد الله بن عبد العزيز والسلطات السعودية باعتقال مواطنين مصريين بشكل تعسفي وتعذيبهم بدنيا".

XS
SM
MD
LG