Accessibility links

logo-print

الرئيس اللبناني يكشف عن مناقشات لإعادة نظام الخدمة العسكرية الإلزامية


كشف الرئيس اللبناني العماد ميشال سليمان عن مناقشات تدور حاليا لإعادة العمل بنظام الخدمة الإلزامية للشباب في الجيش اللبناني مع الأخذ في الاعتبار لعدد من "المعطيات الجديدة" في الساحة اللبنانية.

وقال سليمان في تصريح لموقع تيار "المستقبل" الإلكتروني اليوم الخميس إنه "مع التسليم المطلق بدور الخدمة العسكرية في تعزيز الاندماج الوطني فإنني دأبت منذ قيادتي للجيش، ووصولاً الى إعتلائي سدة الرئاسة على تعزيز الموقع المعنوي للمؤسسة العسكرية على المستوى الوطني من خلال الادوار التي تضطلع بها وشجعت الشباب المثقف والواعد وما زلت للانضواء تحت رايتها".

وتابع الرئيس اللبناني قائلا إنه "بعد التجربة التي خضناها على مستوى الخدمة العسكرية فإنني أشجع على جعل هذه الخدمة أمراً مستمراً ولكن وفقاً لمعطيات جديدة تأخذ في الاعتبار أوضاع الشباب اللبناني" مشيرا إلى أن "هذا الموضوع نعمل عليه بهدوء وسيتم الإعلان عنه حين نضوجه بالكامل".

وعن انخراط الشباب في الحياة السياسية، قال الرئيس اللبنانى إن "الانتخابات النيابية هي الممر الإلزامي لإشراك الشباب فيها"، مشيرا إلى أن خفض سن الاقتراع من الأساسيات التي يرتكز عليها قانون الانتخابات الجديد".

وأضاف أن أي دولة لا تعتمد على عنصر الشباب لن يكون بمقدورها التطلع والتخطيط للمستقبل معتبرا في الوقت ذاته أن "الخروج من حالة الركود وتفعيل الدورة الاقتصادية بحاجة إلى استقرار أمني وسياسي" في البلاد.

يذكر أن الخدمة العسكرية في لبنان هي طوعية للشباب من الجنسين بين 18 و30 عاما، ويبلغ عدد المنضوين تحت لوائها 56 ألفا.

وقد سبق تطبيق نظام الخدمة الإلزامية بين شهري مايو/آيار عام 2005 وفبراير/شباط عام 2007.

XS
SM
MD
LG