Accessibility links

لينزي لوهان تجسد شخصية اليزابيث تايلور


لينزي لوهان

لينزي لوهان

تعود لينزي لوهان في فيلم تلفزيوني تجسد فيه شخصية أسطورة الشاشة البيضاء اليزابيث تايلور.

وأعلنت شبكة تلفزيون لايف تايم أن لوهان تؤكد بذلك ما كانت أعلنته قبل أسابيع من أنها تستعد للعودة إلى الوقوف أمام الكاميرا بعد سلسلة مشاكل قانونية وشخصية.

ولوهان (25 عاما) هي أول اسم تعلنه لايف تايم لفيلم (ليز وديك Liz & Dick) والمبني على قصة الحب الحقيقية بين تايلور والممثل ريتشارد بورتون الذي تزوجته مرتين أثناء حياتها.

وقالت لوهان في بيان "لطالما أعجبت باليزابيث تايلور وأكن لها احتراما هائلا. لم تكن فقط ممثلة مدهشة بل أيضا امرأة رائعة". وأضافت انه لشيء "يشرفها" أن تلعب دور تايلور.

والتقت تايلور ببورتون في فيلم (كليوباترا Cleopatra) في 1963 ومنذ ذلك الحين بدأت قصة حب عاطفية وصاخبة تصدرت عناوين الصحف في جميع أنحاء العالم حيث تزوجا وطلقا مرتين على مر السنوات.

وتحدثت لوهان عن دورها في الفيلم التلفزيوني الشهر الماضي في مقابلة ونشرت صورة لها في نبذتها الشخصية على موقع تويتر وهي ترتدي زي تايلور. لكن لم يكن هناك تأكيد رسمي من الشبكة التلفزيونية حتى يوم الاثنين.

وتكافح ممثلة فيلم (فتيات سيئات Mean Girls) لتحسين صورتها السيئة التي اكتسبتها في الأشهر الأخيرة بعد أن ترددت على السجن ومركز لإعادة التأهيل والمحاكم منذ 2007.

وأطلق سراح لوهان في مارس/ آذار بعد أن قضت خمس سنوات تقريبا قيد المراقبة القضائية بسبب قيادة السيارة تحت تأثير الخمر وحيازة الكوكايين.
XS
SM
MD
LG