Accessibility links

logo-print

القوات البحرينية تشدد اجراءاتها والمعارضة تعلن انها تريد حوارا مع الحكومة


جانب من الاحتجاجات في البحرين

جانب من الاحتجاجات في البحرين

شددت قوات الامن البحرينية من اجراءاتها الامنية بالتزامن مع سباق الفورمولا 1 للسيارات الذي حضره عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة في حلبة الصخير جنوب البلاد. واقامت الشرطة نقاط التفتيش ونشرت عربات مدرعة في معاقل المعارضة ، في مواجهة اي تظاهرات للمعارضة بالتزامن مع سباق الفولامولا 1 الذي فاز فيه الالماني سباستيان فيتيل.
وقد أكد العاهل البحريني في بيان اصدره الليلة الماضية التزامه بالاصلاحات والمصالحة في المملكة وقال ان الباب مفتوح دائما للحوار

المعارضة تريد حوارا جادا

وهنا يقول عبد الجليل خليل رئيس كتلة الوفاق الشيعية ان المعارضة تريد ان يكون الحوار مع الحكومة جادا وان يتناول المشاركة الحقيقة في صنع القرار. وقال ان الكتلة لاتمانع في التفاوض مع الحكومة بشروط وضحها بالقول :
"رسالة المعارضة الواضحة هي ان شعب البحرين يحتاج الى ديمقراطية حقيقية. فمنذ ان تحرك كان يطالب ضمن الربيع العربي بشراكة حقيقية في صناعة القرار. ورغم الالم ورغم الجراح ورغم السجون ورغم هدم المساجد، تحدثت المعارضة وابدت استعدادها للجلوس على طاولة الحوار شرط ان يكون حوارا جادا شاملا يخرج البلد من الأزمة."


الاطمئنان على صحة الخوا جه

من جهة أخرى ، أعلنت النيابة العامة البحرينية أن الناشط المضرب عن الطعام في السجن عبدالهادي الخواجة بحالة صحية جيدة ومستقرة وان السفير الدنماركي في المملكة زاره في المستشفى واطمأن الى صحته علما ان الخواجة يحمل الجنسية الدنمركية.
ومن المقرر ان تصدر محكمة التمييز البحرينية الاثنين حكمها في الطعن المقدم من الخواجة ومن آخرين على الأحكام الصادرة ضدهم بتهمة محاولة قلب نظام الحكم في البحرين بالقوة .
XS
SM
MD
LG