Accessibility links

logo-print

المصريون في الخارج يسجلون بياناتهم تمهيدا للتصويت في الانتخابات البرلمانية


أفادت تقارير صحافية مصرية أن أكثر من 500 ألف مصري بالخارج سجلوا بياناتهم على موقع اللجنة العليا للانتخابات في أول ست ساعات من فتح باب التسجيل يوم الخميس ليتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية المقررة في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وذكرت صحيفة "المصري اليوم" أن مئات الآلاف من المستخدمين الذين دخلوا على الموقع واجهوا صعوبات تقنية أدت لتعطيل عملية التسجيل عدة مرات وأرجعها أشرف عبد الوهاب، الوزير المفوض بأعمال وزارة التنمية الإدارية، إلى "الإقبال الشديد من المصريين في الخارج".

من جانبه، قال محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إن دور الوزارة اقتصر على توفير بعض الخدمات الفنية المتعلقة باستضافة الموقع على سيرفر "خادم" ضخم وأشار إلى أنه تم إضافة سعة جديدة للموقع بعد ساعات من بدء التسجيل عندما تم إضافة سيرفر جديد لتوسعة مساحة الموقع.

وأوضح سالم أن وزارة الاتصالات "لم يكن لديها إحصائيات دقيقة حول المصريين الراغبين في تسجيل أسمائهم على الموقع".

شرف يطالب بحل المشاكل

إلى ذلك، أكد رئيس الوزراء المصري عصام شرف أنه أعطى توجيهات بسرعة حل هذه المشاكل التقنية التي تواجه عملية تسجيل الناخبين المصريين بالخارج.

وأضاف شرف في صفحته الرسمية على موقع فيسبوك أن "بداية التسجيل شهدت إقبالا كبيرا ومبشرا ويعكس رغبة حقيقية للمصريين في الخارج للمشاركة في صنع مستقبل البلاد".

وكانت عملية التسجيل بدأت يوم الخميس في الثامنة صباحا بتوقيت القاهرة.

وأضاف موقع اللجنة العليا للانتخابات "أيقونة" جديدة بعنوان "المصريون في الخارج" يتمكن من خلالها ثمانية ملايين مصري يحق لهم التصويت من إضافة رقمهم القومي على قاعدة بيانات السفارات والقنصليات المصرية حول العالم.

وتنتهي هذه الخدمة بحلول 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري وقبل تسعة أيام من بدء الانتخابات البرلمانية.

XS
SM
MD
LG