Accessibility links

logo-print

بريطانيا تعتقل أبو قتادة تمهيدا لترحيله


الإسلامي السلفي عمر محمود عثمان المعروف بأبو قتادة

الإسلامي السلفي عمر محمود عثمان المعروف بأبو قتادة

أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أن الإسلامي السلفي عمر محمود عثمان المعروف بأبو قتادة اعتقل في لندن تمهيداً لمواصلة إجراءات ترحيله إلى الأردن.

وقالت وزيرة الداخلية تريزا ماي فى بيان أمام مجلس العموم إنه بات بالإمكان استئناف إجراءات ترحيل أبو قتادة تطبيقا للقانون بعد أن حصلت السلطات البريطانية على ضمانات وتطمينات من المملكة الأردنية حول محاكمته محاكمة عادلة وعدم إساءة معاملته.

وقد أجرت وزيرة الداخلية البريطانية مباحثات في الأردن مع الملك عبد الله الثاني وكبار المسؤولين هناك لبحث إمكانية ترحيل أبو قتادة، وهو فلسطيني-أردني، والحصول على ضمانات تتعلق بمحاكمة على ضمانات تتعلق بمحاكمة عادلة.

وفي الأردن، قال وزير العدل إبراهيم الجازي الثلاثاء إن بلاده ستقوم بمحاكمة أبو قتادة إذا قررت بريطانيا ترحيله، مضيفا أنه حُكم غيابيا مما يستدعي إحالته على المحكمة مرة أخرى داخل الأراضي الأردنية ليمثل أمام قضاة مدنيين.

وكانت محكمة حقوق الإنسان الأوروبية قد قضت في يناير/كانون الثاني الماضي بأنه لا يمكن ترحيل أبو قتادة، الذي تعتبره المحاكم البريطانية والإسبانية عضواً رئيسيًا في تنظيم القاعدة في أوروبا، إلى الأردن خشية إعادة محاكمته استناداً إلى أدلة انتزعت بالإكراه والتعذيب.

من جانبه حذر تنظيم القاعدة السلطات البريطانية من المضي قدماً في ترحيل إلى الأردن حيث أدين غيابيا لضلوعه بهجمات إرهابية عام 1998.

يشار إلى أن السلطات البريطانية حاولت على مدى نحو عشر سنوات ترحيل أبو قتادة لخطورته على أمن المملكة المتحدة، بحسب تأكيدات كبار المسؤولين.
XS
SM
MD
LG