Accessibility links

logo-print

على هامش مناقشات صياغة الدستور السوداني البشير يعلن تمسكه بالسلام



افتتح الرئيس السوداني عمر حسن البشير في الخرطوم المناقشات المتعلقة بصياغة الدستور الانتقالي للسودان داعيا المجموعات المسلحة إلى استئناف المفاوضات ومؤكدا التزامه التام بالعمل من اجل السلام.

وقال البشير في خطاب نقله التلفزيون السوداني إن السلام شكّل على الدوام قضية محورية وان الحرب بددت ثروات السودان ومزقت نسيج المجتمع السوداني.
ودعا البشير كافة المجموعات المسلحة إلى مائدة المفاوضات، معربا عنأمله في أن يعم السلام كافة ربوع السودان.

وتحدث ممثل الحركة الشعبية لتحرير السودان فأكد أن الأمر لا يتعلق بإعطاء فرصة للسلام فحسب و نما بإعطاء فرصة ثانية للسودان وحث كافة الأحزاب المعارضة على المشاركة في الحوار حول صياغة الدستور.

هذا ويشكل الدستور الانتقالي الذي يفترض أن يكون جاهزا خلال ستة أو ثمانية أسابيع، مرحلة أساسية في تطبيق اتفاق السلام الذي وضع حدا لا قدم نزاع مسلح في القارة الأفريقية كما يفترض أن يفتح ذلك المجال لتشكيل حكومة وحدة وطنية في يوليو/ تموز المقبل.
XS
SM
MD
LG