Accessibility links

الجعفري يقول بإمكانية صياغة الدستور العراقي خلال فترة ولاية حكومته



أدت الحكومة العراقية اليمين الدستورية مع بقاء خمسة مناصب وزارية ومنصبي نائبين لرئيس الوزراء شاغرة، وسيتم التوصل لتسمية وزير الدفاع خلال ثلاثة أيام.
وقال رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري إن الخلافات بين السنة حول اسم الوزير الذي سيتولى حقيبة الدفاع التي وُعدوا بها حال دون تعيين وزير لهذا المنصب.
وأشار الجعفري إلى أن السنة سيتوصلون إلى اتفاق خلال ثلاثة أيام على ابعد تقدير على اسم الشخص الذي يتولى حقيبة الدفاع مؤكدا انه سيتم تعيين وزير النفط والكهرباء الأربعاء أو الخميس المقبل.
على صعيد آخر، قال رئيس الوزراء العراقي إن صياغة الدستور ممكنة ٌ خلال 35 أسبوعا وهي فترة الولاية المفترضة لحكومته.
وفي وقت سابق، عقد رئيس الحكومة العراقية إبراهيم الجعفري بعد أن أقسم اليمين القانونية في الجمعية الوطنية وبحضور رئيس القضاء الأعلى العراقي، وكان لافتا غياب نائب رئيس الجمهورية غازي عجيل الياور عن الجلسة. وذلك بسبب مشكلة التمثيل السني في الحكومة التي لا تزال بدون حل.
وبأداء هذا القسم تصبح حكومة الجعفري أول حكومة عراقية منتخبة مع إنها كانت ناقصة سبعة وزراء، وعزا الجعفري سبب تأخر اختيار الوزراء السنة العرب إلى استمرار الحوار مع أكثر من جهة سنية:
XS
SM
MD
LG