Accessibility links

logo-print

جمعية حقوق الإنسان في سوريا تطالب السلطات بإطلاق سراح معتقلين



أعلن رئيس جمعية حقوق الإنسان في سوريا هيثم المالح أن الجمعية انتخبت أحمد فايز الفواز خلفا له على رأس هذه الجمعية.
وقال المالح إنه تم انتخاب مجلس إدارة جديد للجمعية برئاسة أحمد فايز الفواز وتسلم نيابة الرئاسة نجاتي طيارة.
وأوضح مصدر في الجمعية أنه شارك في الانتخاب 57 عضوا من أصل 85 عضوا يشكلون الهيئة التأسيسية، ويبلغ عدد أعضاء مجلس الإدارة الجديد 11 عضوا.
ويذكر أن الرئيس الجديد سجين سابق أمضى 15 عاما في السجن بين عامي 80 و 95 بسبب انتمائه إلى الحزب الشيوعي السوري.
هذا ويضم مجلس الإدارة الجديد ستة أعضاء كانوا في المجلس السابق.
من ناحية أخرى، قالت جمعية حقوق الإنسان في سوريا إن السلطات السورية اعتقلت عبد الوهاب العمادي من حماة مع ثلاثة من أصدقائه هم عبد الصمد الجاجة وفراس حمود وآخر من عائلة حجازي بدون الكشف عن أسباب الاعتقال أو نوع العمل الذي يقوم به الأربعة.
وقالت الجمعية في بيان إن عائلة المعتقل جاجة لا تعرف مكان اعتقاله ولا التهمة الموجهة إليه وطالبت الجمعية بإطلاق سراح المعتقلين وإنهاء المضايقات الأمنية وإحالة المعتقلين إلى القضاء العادي لمحاكمتهم بصورة عادلة وشفافة.
من جهة ثانية، أعلنت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا أن السلطات اعتقلت في مطار دمشق منتصف الشهر الماضي محمود سماق القادم من اليمن بعد غياب استمر 24 عاما وطالبت الجمعية بإطلاق سراحه. ودعت المنظمة إلى إصدار عفو عام عن كافة العائدين إلى الوطن الأم سوريا وإلغاء القانون 49 القاضي بإعدام الإخوان المسلمين.
من جهة أخرى، أسس عدد من الناشطين في مجال حقوق الإنسان مركزا جديدا للدفاع عن حرية الصحافة والصحفيين أطلقوا عليه اسم حريات.
مراسل "العالم الآن" في دمشق عمار مصارع والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG