Accessibility links

logo-print

تحديد موعد للاستفتاء على الدستور وسط تجاذب بين الموالاة والمعارضة المصرية



أعلن الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم في مصر 25 من الشهر الجاري موعدا للاستفتاء العام على التعديل الدستوري.
ويذكر أن هذا التعديل سيسمح بمشاركة أكثر من مرشح واحد في انتخابات الرئاسة.
وجاء الإعلان في بيان رسمي أصدره الحزب الحاكم عقب اجتماع أمانته العامة.
وقال حزب الوفد إنه سيقاطع التصويت في الاستفتاء وحث أبناء الشعب المصري على مقاطعته كذلك، غير أن جماعة الإخوان المسلمين التي تعتبر أقوى الفئات المعارضة دعت مؤيديها إلى التصويت ضد التعديل لأنها ترى أنه ليس هناك تعديل في المقام الأول.
وتجادل المعارضة المصرية بأن التعديل يضع شروطا صارمة لتسجيل المرشحين تمكن الحزب الحاكم فقط من تقديم مرشحين الأمر الذي يقوض فكرة الإصلاح برمتها حسب اعتقاد المعارضة المصرية.
XS
SM
MD
LG