Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: عشرات القتلى والجرحى في غارة جوية غرب العراق

الحكومة الصومالية تتخذ مقرا لها خارج مقديشو لدواعي أمنية



قرر البرلمان الصومالي نقل الحكومة التي تتخذ حاليا مقرا لها في المنفى في كينيا إلى مدينتين صوماليتين عدا العاصمة بسبب انعدام الأمن في مقديشو.
وجاء في بيان للحكومة الصومالية نشر الخميس في نيروبي حيث مقر المؤسسات الصومالية حاليا أن البرلمان قرر نقل الحكومة إلى مدينتي جوهر وبيداوة إلى أن يصبح الوضع في مقديشيو آمنا.
وأضاف البيان أنه تم اعتماد هذا القرار بغالبية 141 صوتا من أصل أعضاء البرلمان البالغ عددهم 275 نائبا.
ويذكر أن المدينة التي ستستضيف مقر الحكومة تشكل موضع خلاف منذ أسابيع بين رئيس الوزراء علي محمد جيدي وبعض النواب. فرئيس الوزراء يؤيد مقرا موقتا في بيداوة أو جوهر بينما يدعو بعض النواب إلى نقل المقر إلى العاصمة.

على صعيد آخر، نبه رئيس الوزراء الأثيوبي ميليس زيناوي إلىالأخطار المحدقة التي تشكلها خلية نشطة لتنظيم القاعدة في عاصمة الصومال.
وقال زيناوي إن من شأن قيام حكومة مستقرة في الصومال أن يبدد التهديد الإرهابي في منطقة القرن الأفريقي.
وأضاف في مقابلة أجرتها معه وكالة أنباء أسوشيتدبرس قبل الانتخابات التي يسعى فيها لنيل فترة ثالثة أن حكومته دعمت حكومة الصومال الانتقالية التي شكلت في نيجيريا العام الماضي وسوف تبذل كل ما في وسعها لمساعدتها على تسلم السلطة والقضاء على التهديد الإرهابي.
وقال رئيس الوزراء الأثيوبي إن الإرهاب يجد مرتعا له وسط الفقر والانحلال الاجتماعي وانعدام السلطة.
وأشار إلىأن خلية القاعدة النشطة في مقديشو متورطة في أعمال إرهابية داخل الأراضي الكينية.
XS
SM
MD
LG