Accessibility links

logo-print

تزايد الاحتقان السياسي في مصر والقضاة يلوحون بمقاطعة الاشراف على الانتخابات



نظم أنصار ومعارضون للرئيس المصري حسني مبارك مظاهرتين في القاهرة، أيدت الأولى ترشح مبارك لولاية خامسة على التوالي، فيما طالبت الثانية بتخليه عن السلطة.
وتجمع نحو الف من اعضاء الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم امام مبنى نقابة الصحافيين وسط القاهرة، فيما تظاهر انصار حركة كفاية في حرم نادي القضاة.
وهتفت التظاهرتان بشعارات مؤيدة ومعارضة لمبارك، في حين علق المؤيدون على ثيابهم شارات كتب عليها نعم لمبارك وأطلقوا الهتافات في اتجاه اعضاء حركة كفاية ونعتوهم بالجبناء واتهموهم بانهم عملاء للاميركيين. رد المشاركون في المظاهرة المعارضة وهم يشيرون اليهم باصابعهم من خلال سياج يفصل بين المظاهرتين وقالوا (همّ دُوْل اْلحرامية) على حد قولهم.
وفي تطور آخر، لوح قضاة مصر بمقاطعة الإشراف على الانتخابات الرئاسية والنيابية القادمة ما لم تستجب الحكومة لمطالبهم والتي تشمل إصدار قانون يكفل لهم استقلالهم عن السلطة التنفيذية وإصدار قانون آخر يكفل نزاهة العملية الانتخابية.
XS
SM
MD
LG