Accessibility links

logo-print

وزير الدفاع العراقي يعلن أنه لن يسمح باستخدم المساجد ثكنات لإيواء مسلحين



قال وزير الدفاع العراقي سعدون الدليمي إن القوات متعددة الجنسيات ستعمل قريباً كقوات إسناد للقوات العراقية. وأكد الدليمي في تصريحات صحفية الأربعاء أن القوات الصديقة مستعدة للخروج من العراق حالما تَجهز القوات العراقية ويطلب منها ذلك. وأعرب وزير الدفاع عن اعتقاده بأن القوات العراقية ستتمكن من الحد من تسلل الإرهابيين وملاحقتهم ودحرهم أينما وجدوا.
ودعا الدليمي الدول المجاروة للعراق إلى المساهمة في استقراره، مشيراً إلى أن ذلك سيعود بالنفع عليها أيضاً. وشدد في الوقت نفسه على قدرة القوات العراقية على دحر الإرهاب في كافة أنحاء العراق.
ورداً على سؤال حول قراره عدم شن غارات على المساجد ودور العبادة الأخرى، قال الدليمي إنه إذا ارتضى إمام المسجد أن يجعل من مسجده ثكنة عسكرية فإنه سيتم التعامل مع الأمر على هذا الأساس، مؤكداً على أنه لن يسمح باستخدام المساجد كأماكن لإيواء المسلحين.
هذا وقد دعت هيئة علماء المسلمين السُنة الأربعاء وزير الدفاع سعدون الدليمي ووزير الداخلية بيان صولاغ إلى الاستقالة وذلك بسبب حملة الاعتقالات ضد أئمة المساجد. وشددت الهيئة في بيان أصدرته اليوم على أنه من غير الممكن السكوت على هذه الأعمال التي وصفتها الهيئة بأنها إجرامية وغير إنسانية وغير مسؤولة التي تقوم بها أجهزة الوزارتيْن والجهات المتعاونة معها.
وانتقدت أيضا حملة الاغتيالات التي تصاعدت في ظل الحكومة الحالية والتي تستهدف أئمة وخطباء المساجد والعاملين فيها والمصلين أيضا على حد تعبيرها.
XS
SM
MD
LG