Accessibility links

logo-print

محاولة أخيرة لإنقاذ عملية التفاوض حول الملف النووي الإيراني



يلتقي وزراء خارجية ألمانيا وبريطانيا وفرنسا المسؤول الإيراني عن الملف النووي حسن روحاني. وذلك في بروكسل يوم 24 أيار/مايو الجاري.
هذا ما أعلنه مصدر ديبلوماسي أوروبي، واعتبر المصدر عن اعتقادها بأن التهديد بإحالة الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن الدولي لم يكن قويا بقدر ما هو عليه اليوم.
ويأتي هذا الاعتقاد فيما لا يعلق الأوربيون والإيرانيون آمالا كبرى على الاجتماع الجديد بين الجانبين.
ويذكر أن المسؤولين الإيرانيين يصفون الاجتماع بلقاء الفرصة الأخيرة.
وكان عدد من الديبلوماسيين الغربيين قد صرحوا بأن الاجتماع المرتقب لا يبشر بالخير وإنه يشكل فرصة أخيرة وأن هناك انطباعا بأن الملف الإيراني سيحال إلى مجلس الأمن.
هذا وسيشارك الممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أيضا في الاجتماع الذي يستهدف إنقاذ عملية التفاوض بين الإيرانيين والأوروبيين حول برنامج إيران النووي.
هذا وكان الأوروبيون قد حذروا الإيرانيين الأسبوع الماضي من نتائج استئناف أي نشاط نووي حساس ما سيؤدي إلى نقل الملف الإيراني إلى مجلس الأمن.
XS
SM
MD
LG