Accessibility links

logo-print

القبض على متشددين اثنين على خلفية تفجير خط أنابيب الغاز المصري


وكالات- ألقت قوات الأمن المصرية في شمال سيناء على متشددين اثنين ينتميان إلى تنظيم "التكفير والهجرة" الذي تتهمه الأجهزة الأمنية بالمسؤولية عن تفجير خط تصدير الغاز المصري إلى إسرائيل والأردن.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصدر أمني أن الموقوفين هما عبد الكريم محمد أحمد وأحمد سالم عوض.

وتأتي هذه التطورات بعد أن أعلن الأحد توقيف قائد التنظيم محمد عيد مصلح حمد وشهرته محمد عيد التيهى والذي تتهمه السلطات أيضا بأنه العقل المدبر وراء الهجمات على مراكز الشرطة في المدينة ويأتي على رأس قائمة "مطلوبين" لدى الحكومة.

وتعرض خط أنابيب تصدير الغاز إلى إسرائيل والأردن في صحراء شبه جزيرة سيناء لهجوم يوم الخميس للمرة السابعة هذا العام.

وأدت انفجارات سابقة إلى إغلاق الخط الذي تشغله الشركة المصرية للغازات الطبيعية التابعة للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) لمدة أسابيع.

ولا يحظى اتفاق الغاز مع إسرائيل ومدته 20 عاما والذي وقع في عهد مبارك بالشعبية بين المصريين حيث يرون أن إسرائيل لا تدفع ثمنا كافيا مقابل الغاز المصري.

وتسعى السلطات جاهدة لفرض سيطرتها الكاملة على سيناء خاصة منذ الانفلات الأمني الذي أعقب الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في انتفاضة شعبية في فبراير/ شباط.

ويقول مسئولون مصريون إن القيود على عدد القوات في سيناء بموجب معاهدة السلام التي أبرمت عام 1979 مع إسرائيل تجعل من الصعب تأمين المنطقة التي يقول البدو المحليون إنها مهملة منذ عقود.

XS
SM
MD
LG