Accessibility links

البيت البيض: شهادات السجناء حول تدنيس القرآن غير موثوق بها



أكد المتحدث باسم البيت البيض سكوت ماكليلان أن شهادات السجناء في غوانتنامو حول تدنيس القرآن ليست جديرة بالثقة.
وقال ماكليلان في ندوة صحفية إن هذه الشهادات قد أدلى بها سجناء نعرف من خلال اطلاعنا على أساليب تنظيم القاعدة انهم تدربوا على الكذب وتوجيه اتهامات خاطئة.
وفي السياق ذاته، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية عدم توفر دليل على تدنيس القرآن الكريم من جانب القائمين على استجواب المعتقلين في سجن قاعدة غوانتنامو. وأشار لورانس دي ريتا المتحدث باسم الوزارة إلى أن أحد المعتقلين في القاعدة تراجع عن روايته بشأن تدنيس القرآن. وكان المعتقل قد ادعى في عام 2002 أن الحراس في غوانتنامو رموا نسخا من القرآن في المرحاض في إطار محاولات لانتزاع اعترافات من المعتقلين. وأضاف المتحدث أن هناك بعض الوقائع الموثقة لدى المسؤولين تشير إلى أن بعض المعتقلين انتزعوا صفحات من المصحف واتهموا الحرس بارتكاب تلك الفعلة. ومن جانبها تراجعت مجلة نيوزويك عن روايتها بشأن تدنيس القرآن في غوانتنامو وأقرت بأنها ارتكبت خطأ، وقدم كاتب المقالة اعتذارا على صفحات المجلة.
XS
SM
MD
LG