Accessibility links

logo-print

بريطانيا وأميركا استهدفتا استفزاز صدام بمضاعفة غارات 2002 الجوية



نشرت مجلة صنداي تايمز البريطانية الأحد تقريرا أفاد بأن سلاحي الجو البريطاني والأميركي ضاعفا غاراتهما على العراق عام 2002 بهدف استفزاز صدام حسين وإيجاد ذريعة لشن هجوم على العراق.
وقال التقرير نقلا عن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير ان الطائرات كثفت قصفها اعتبارا من آيار مايو 2002 أي قبل ستة أشهر من تصويت الامم المتحدة على القرار 1441 الذي يتيح التدخل العسكري في العراق.
وأضاف التقرير أن غارات البريطانيين فاقت في تلك الفترة الغارات الاميركية، حيث ألقت الطائرات المقاتلة في النصف الثاني من عام 2002 ضعفي كمية القنابل التي كانت قد ألقتها طوال عام 2001.
وفي السياق نفسه عزز تقرير صنداي تايمز معلوماته بعرض محضر اجتماع ضم توني بلير مع مجلس الحرب في تموز يوليو عام 2002 حيث نوقشت في الاجتماع الكيفية التي يتم بها تغيير النظام العراقي بشكل شرعي، حسب التقرير.
XS
SM
MD
LG