Accessibility links

عباس يلتقي الفصائل الفلسطينية وأعضاء المجلس التشريعي قبل اتخاذ قرار حول الانتخابات



لم يتخذ محمود عباس بعد قرارا بشأن تأجيل الانتخابات التشريعية الفلسطينية المقرر إجراؤها في السابع عشر من يوليو/تموز المقبل.
هذا ما جاء على لسان رفيق الحسيني مدير مكتب رئيس السلطة الفلسطينية الذي أضاف في تصريحات أدلى بها لوكالة الصحافة الفرنسية أن عباس سيجتمع فور عودته من جولته الحالية في شمال إفريقيا بقادة الفصائل الفلسطينية وأعضاء المجلس التشريعي لاتخاذ قرار بشأن موعد الانتخابات.
وكانت اللجنة المركزية للانتخابات قد قالت إنها بحاجة إلى شهرين على الأقل للإعداد للانتخابات إذا وافق الرئيس الفلسطيني على قانون الانتخابات المعدل.
من جهة أخرى، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن فراس ياغي المدير التنفيذي للجنة المركزية للانتخابات المحلية الفلسطينية قوله إن إعادة الانتخابات الجزئية ستجرى في الأول من شهر حزيران/يونيو المقبل حسب قرارات المحاكم الفلسطينية.
وأكد ياغي حرص اللجنة على تطبيق قرار القضاء الذي دعا إلى إعادة جزئية للانتخابات في كل من رفح والبريج وبيت لاهيا بقطاع غزة وسنيريا بالضفة الغربية.
وأكد ياغي أيضا أن اللجنة لم تتسلم أي إشعار يفيد باحتمال تأجيل تلك الانتخابات.
على صعيد آخر، من المقرر أن تزور وزيرة الخارجية الأميركية الأراضي الفلسطينية في إطار جولة لها في الشرق الأوسط.
مراسل "العالم الآن" في رام الله نبهان خريشة والتفاصيل.
XS
SM
MD
LG