Accessibility links

تشيني يعلن عن استيائه من انتقادات تقرير منظمة العفو الدولية للحكومة الأميركية



أعرب نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني عن امتعاضه من تقرير منظمة العفو الدولية الأخير الذي وجهت فيه انتقادات لاذعة للحكومة الأميركية على طريقة معاملتها المعتقلين في قاعدة غوانتنامو.
وقال نائب الرئيس الأميركي في لقاء مسجل بثه شبكة CNN إن المعتقلين في قاعدة غوانتنامو يعاملون معاملة حسنة ولائقة.
وأضاف تشيني أنه عادة ما تجرى تحقيقات في الإدعاءات بسوء معاملة المعتقلين.
وكان الجنرال ريتشارد مايرز قائد هيئة الأركان الأميركية المشتركة قد انتقد بدوره تقرير المنظمة المعنية بحقوق الإنسان وقال إنه لا ينم عن المسئولية.
من جهة أخرى، حصلت وكالة أسوشييتد برس على محاضر جلسات الاستماع التي عقدتها إحدى اللجان العسكرية قبل أشهر للبت في مصير المعتقلين في قاعدة غوانتنامو وتحديد وضعيتهم القانونية.
وقد كشفت الحكومة الأميركية عن تلك المحاضر التي تتألف من حوالي ألف صفحة إثر الدعوى القضائية التي رفعتها ضدها الوكالة بموجب قانون حرية المعلومات.
وتتضمن التقارير شهادات المعتقلين في قاعدة غوانتنامو الذين أفاد معظمهم بأنهم تعرضوا للتعذيب من قبل المحققين الأميركيين.
وتتهم السلطات الأميركية حوالي 520 معتقلا حاليا بالضلوع بالإرهاب، وقد قضى العديد منهم ثلاثة أعوام رهن الاعتقال، غير أن وزارة الدفاع الأميركية أصدرت الأحد بيانا شددت فيه على معاملة المعتقلين في غوانتنامو بشكل إنساني.
وأشارت إلى أن السلطات الأميركية تأخذ إدعاءات التعرض للتعذيب على محمل الجد وذكرت أن العديد من المعتقلين مدربون على الكذب، حسب تعبير البيان.
XS
SM
MD
LG