Accessibility links

زيباري يتوقع استمرار أعمال العنف في العراق حتى إذا اعتقل الزرقاوي



توقع وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن تستمر أعمال العنف في العراق حتى إذا اعتقل زعيم تنظيم القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي. وأضاف زيباري في مقابلة أجرتها معه شبكة "CNN" أن العراق سيعتبر أي مساعدة طبية تقدمها أي دولة للزرقاوي عملاً عدائيا موجهاً ضد الشعب العراقي.
واتهم زيباري فلول النظام السابق بالسعي عبر العنف إلى تحقيق ما عجزوا عن تحقيقه في صناديق الاقتراع، حسب قوله.
هذا وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية ليث كبة قد أعلن أن عملية البرق التي ينفذها أكثر من 40 ألف عنصر من قوات الأمن العراقية ضد المتمردين منذ أسبوع اتسعت لتشمل جنوب العاصمة العراقية.

ولم يستبعد كبة وجود بعض الأخطاء التي تحصل بحق بعض المواطنين من قبل القوات الأمنية المشاركة في عمليات البرق.
وقال إن على الناس أن يتفهموا أن هذا هو الثمن وان يتحملوا المسؤولية عما يحدث في العراق.
وكانت العمليات الإرهابية قد حصدت أرواح أكثر من 700 عراقي خلال شهر أيار/ مايو الماضي وهو ما دفع الحكومة إلى تنفيذ عملية البرق الأمنية في بغداد.

وقال كبة إن المواطنين يشعرون بالجوانب الإيجابية للعملية وخصوصا في بغداد حيث انخفض عدد الجرائم وبات التحسن الأمني ملموسا في شوارع بغداد. مضيفا أن العملية اتسعت لتشمل ما يسمى مثلث الموت جنوب بغداد والذي يضم خصوصا مدينتي اللطيفية والمحمودية.
مراسل "العالم الآن" في بغداد عباس الصالحي وافانا بالتفاصيل في التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG