Accessibility links

الهجمات المسلحة الأخيرة في افغانستان تستهدف زعزعة الاستقرار قبل الانتخابات



أعلن متحدث باسم الرئيس الأفغاني أن الهجمات الأخيرة مؤشر على حملة جديدة لتنظيم القاعدة بغرض زعزعة الاستقرار. وقال المتحدث إن التفجير الانتحاري الأخير في أحد مساجد العاصمة والصواريخ التي تطلق على القوات الأميركية في البلاد ترمي إلى إشاعة القلاقل قبل الانتخابات التشريعية المقررة في ايلول/ سبتمبر المقبل.
من جهته قال الليوتنانت جنرال جيري أوهارا المتحدث باسم القوات الاميركية إن إطلاق الصواريخ على القوات الأميركية يستهدف خلق أجواء من التشنج والرعب لدى المواطنين.
XS
SM
MD
LG