Accessibility links

سرقة سيف من ضريح الرئيس الأميركي الأسبق أبراهام لينكولن


قامت مجموعة من الأشخاص المجهولين بسرقة سيف نحاسي من قبر الرئيس الأميركي الراحل أبراهام لينكولن في مدينة سبرينغفيلد ولاية إلينوي.

وقالت صحيفة ذي ستايت جورنال ريجيستر الأميركية إن لصا سرق سيفا نحاسيا يزيد طوله عن 91 سنتمترا من أعلى قبر لينكولن.

وقال المتحدث باسم وكالة الحفاظ على الإرث التاريخي إنه لاحظ الأسبوع الماضي اختفاء السيف النحاسي الذي كان يحمله تمثال جندي موضوع على قبر الرئيس الأميركي، بحسب ما نقلته الصحيفة الأميركية.

وكان السيف المسروق ضمن ثلاثة سيوف أخرى تمثل سلاح المدفعية والفرسان والمشاة والبحرية في الحرب الأهلية الأميركية.

وأوضحت الصحيفة أن عملية السرقة الأولى التي حصلت في هذا الموقع كانت عام 1890 عندما استهدف سارقون السيف نفسه الذي كان آنذاك مصنوعا من البرونز.

وأبراهام لينكولن هو الرئيس الأميركي الذي كافح ضد العبودية، وتم اغتياله سنة 1865 بعد انتصار الشمال في الحرب الأهلية الأميركية.

XS
SM
MD
LG