Accessibility links

logo-print

المحادثات بين الحكومة السودانية ومتمردي دارفور تبدأ في أبوجا



بدأت في أبوجا في نيجيريا جولة جديدة من المحادثات بين الحكومة السودانية وحركتي التمرد في دارفور بهدف إنهاء النزاع في تلك المنطقة. مضت عليه سنتان.
وقد أوضح ممثلو الأطراف الثلاثة والوسطاء من الاتحاد الإفريقي مواقفهم في بداية الجولة.
وقال مجذوب الخليفة رئيس وفد الحكومة السودانية أن الشيء الايجابي هو إن حركتي التمرد قالتا إنهما ملتزمتان بالتوصل إلى تسوية سلمية في هذه الجولة.
غير أن عبد الواحد محمد النور رئيس جيش تحرير السودان وهو إحدى الحركتين خصص كلمته لانتقاد الحكومة السودانية من جديد وتقديم قائمة بمطالب حركته ومن بينها إعادة اللاجئين إلى ديارهم وفصل الدين عن الدولة وتخلي حكومة الخرطوم عن إدارة شؤون المنطقة وإنهاء القمع العرقي ومعاقبة مجرمي الحرب.
أما خليل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة فقد أعرب عن رفضه إشراك تشاد كوسيط في المحادثات واتهمها بالتحيز إلى جانب الحكومة السودانية.
XS
SM
MD
LG