Accessibility links

تضارب في تصريحات إيران حول تاريخ الانتهاء من معالجة البلوتونيوم



أفاد تقرير يوزع الخميس على الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن إيران اعترفت بأنها قامت عام 1998 بمعالجة البلوتونيوم. والذي يمكن استخدامه لصناعة القنابل النووية أي قبل الوقت الذي كانت قد اعترفت به بذلك.
وكانت الوكالة قد طلبت من إيران تواريخ تجاربها حول فصل البلوتونيوم، فاعترفت بأنها أخضعت البلوتونيوم للتطهير في 1998. ويمثل ذلك تغييرا في تصريحات سابقة مفادها أن التجارب على البلوتونيوم انتهت في 1993.
ومن ناحية أخرى، أعلن سيروس ناصري رئيس الوفد الإيراني في اجتماعات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا أن بلاده لن تسمح في المستقبل المنظور للمفتشين بزيارة موقعي برشين ولاوزان العسكريين الحساسين.
وجاءت التصريحات الإيرانية ردا على طلب رئيس الوكالة محمد البرادعي السماح بزيارة هذين الموقعين اللذين تعتقد الولايات المتحدة أن إيران تجري فيهما تجارب نووية.
كما طالب البرادعي بالتحقق من معدات لها استخدامات مدنية وعسكرية.
وقال البرادعي في تصريحات لوسائل الإعلام المصرية إن إعادة انتخابه لفترة أخرى تؤكد ثقة المجتمع الدولي في حيادية الوكالة وليس لصفقة أبرمها مع واشنطن كما يتصور البعض.
المزيد من تصريحات البرادعي تنقلها لنا مراسلة "العالم الآن" في القاهرة إيمان رافع:
XS
SM
MD
LG