Accessibility links

رفسنجاني ونجاد يخوضان دورة ثانية من الانتخابات الإيرانية



تجري الدورة الثانية من انتخابات الرئاسة الإيرانية التي لم يحسم موعدها بعد، بين الرئيس الإيراني السابق هاشمي رفسنجاني وعمدة طهران محمود أحمدي نجاد .
وكان الرجلان المختلفان تماما في الآراء حول المجتمع والعلاقات مع العالم قد حصلا على النسبة الأعلى من الأصوات في الدورة الأولى التي لم يفز أي منهما خلالها بالغالبية المطلقة التي تخوله الفوز بالرئاسة.
وقال مسؤول في وزارة الداخلية الإيرانية للصحافيين إن رفسنجاني الذي جعل من الاعتدال والعلاقات مع الولايات المتحدة الأميركية محور حملته الانتخابية، حصل على حوالي 21 في المئة من الأصوات البالغ عددها 28.5 مليونا بينما حصل احمدي نجاد الذي كان مجهولا من العامة حتى وقت قصير على حوالي 19 في المئة هذا وقد تجرى الدورة الثانية الجمعة، إذا تمكنت وزارة الداخلية من إتمام الترتيبات العملية لذلك.
هذا وكانت وزارة الداخلية الإيرانية قد أعلنت النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية التاسعة بخروج مرشح التيار الإصلاحي وحصر المنافسة المقبلة بين مرشحي التيار المعتدل والمحافظ.
مراسل "العالم الآن" في طهران أحمد أمين والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG