Accessibility links

هجمات وعمليات انتحارية للمسلحين في العراق وغارات جوية على مواقعهم




من جهة أخرى، أعلن مصدر في وزارة الداخلية الأحد العثور السبت على سبع جثث مجهولة الهوية مدفونة في حفرة قرب منطقة للنفايات شرق بغداد.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان عمالا كانوا ينفذون اعمال حفر في المنطقة ابلغوا الشرطة بوجود تلك الجثث.

وفي تطور آخر، اعلنت مصادر شرطة تكريت ان جنديين عراقيين ومدنيا قتلوا الأحد وجرح تسعة اخرون في عملية انتحارية بسيارة مفخخةقرب قاعدة عسكرية اميركية عراقية مشتركة في المدينة.

إلى ذلك، نجا رئيس لجنة النزاهة في الحلة احمد عبدالرزاق من محاولة اغتيال تعرض لها الأحد عندما هاجمه ثلاثة مسلحين على طريق الحلة-النجف، ما ادى الى اصابته بجراح وصفت بالمتوسطة.

في هذه الأثناء، اعلن الجيش الاميركي الأحد مقتل احد جنود المارينز قرب مدينة الكرابلة السبت من دون كشف مزيد من التفاصيل عن ظروف مقتله.

وأفاد الجيش الأميركي في بيان أصدره الأحد أن مقاتلات اميركية وبريطانية قصفت السبت مواقع للمسلحين في ضواحي الكرابلة. وتقع هذه المنطقة قرب الحدود السورية وتم القصف في اطار عملية الرمح التي بدأت يوم الجمعة الماضي.

وأوضح البيان أن المقاتلات شنت تلك الغارات التي استهدفت مواقع للجماعات المسلحة في إطار عملية اسناد للقوات العراقية والأميركية المشتركة التي كانت تنفذ عملية تمشيط في المنطقة.
وأكد الجيش في بيانه أن جنود القوات المشتركة تعرضوا لاطلاق نار من مسلحين كانوا يتخذون مواقع لهم داخل مسجد، ما دفع الجنود الى الرد وقتل ثلاثة من المسلحين.
كما أشار البيان الى العثور على غرف للتعذيب ومصنع للعبوات المتفجرة في المدينة اضافة الى مخابئ اسلحة خفيفة وعتاد لصنع القنابل واسلحة مختلفة وذخيرة واشرطة مدمجة لعمليات ذبح رهائن.
وكان الجيش الاميركي اعلن السبت ان عدد المسلحين الذين قتلوا خلال الاربع وعشرين ساعة الاولى من العملية بلغ 50 عنصرا بينهم أجانب إضافة إلى اعتقال اكثر من 100 اخرين.

وقد أكدت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس أن الحملات العسكرية التي تشنها القوات الأميركية على المسلحين في العراق تحقق تقدما ملموسا، ولكنها أضافت قائلة خلال حوار مع شبكة ABC التلفزيونية:

"إن الطريقة المُثلى لهزيمة التمرد تتمثل في قيام العراقيين باختيار طريق سياسي، وقد أقبل العراقيون بالفعل وبأعدادٍ متزايدة على اختيار ذلك الطريق. لقد رأينا العراقيين وهم يمرون بسلسلة من المنعطفات المهمة التي تشير إلى أنهم بدأوا في بناء مستقبل سياسي من نوع جديد".

وألقت قوات الامن العراقية القبض على احد قادة المسلحين التكفيريين في العاصمة بغداد أعترف بتفخيخ سيارات وتصنيع عبوات ناسفة.
مراسل "العالم الآن" اثير عادل يوافينا بالتفاصيل في التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG